كورونا- ألمانيا تغلق حدودها ووفاة أكثر من ألفي شخص في أوروبا | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 15.03.2020
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

كورونا- ألمانيا تغلق حدودها ووفاة أكثر من ألفي شخص في أوروبا

أسوة بدول أوروبية عديدة أعلنت ألمانيا إغلاق حدودها بشكل واسع، كما بلغ عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا في عموم البلاد نحو 5000. في المقابل ذكرت مصادر إعلامية أن عدد الوفيات جراء فيروس كورونا تجاوز ألفي شخص في أوروبا.

وزير الداخلية الألمانية هورست زيهوفر في مؤتمر صحفي عقده في برلين عن تطورات فيروس كورونا بتاريخ 15مارس/آذار 2020

وزير الداخلية الألماني هورست زيهوفر أعلن إغلاق الحدود مع خمس دول مجاورة بشكل واسع لاحتواء تفشي فيروس كورونا

أعلن وزير الداخلية الألماني هورست زيهوفر، مساء اليوم الأحد (15 مارس/ آذار 2020) عنإجراءات رقابية مشددة وحظر دخول على حدود بلاده مع سويسرا وفرنسا والنمسا والدنمارك ولوكسمبورغ. وأوضح الوزير أن "المسافرين الذين ليس لديهم أسباب وجيهة للسفر، لن يمكنهم دخول الأراضي الألمانية"، مشيرا إلى أن هذه الإجراءات سيتم العمل بها اعتبارا من الساعة الثامنة صباح غد الاثنين.

وأضاف زيهوفر أن "انتشار فيروس كورونا يتقدم بسرعة وبشكل يتسم بالشراسة، ويتعين علينا افتراض أنه لم يتم التوصل إلى ذروة هذا التطور بعد". وتابع أن "المواطنين الألمان لديهم بطبيعة الحال الحق في العودة إلى وطنهم"، وسيتم استثناء حركة البضائع وحركة العاملين من هذه الإجراءات.

وكانت دول أخرى في الاتحاد الأوروبي قد أغلقت حدودها على نطاق واسع في وقت سابق، بينها الدنمارك وبولندا وسلوفاكيا والتشيك والنمسا. وردت فرنسا على الإجراءات الألمانية باتخاذ إجراءات مشددة أيضا.

الصيدليات ومتاجر الأغذية لن تغلق

من جانبه حث وزير الصحة الألماني ينس شبان مواطني بلاده على تفهم التدابير المشددة التي أدت إلى توقف الحياة العامة على نطاق واسع، في إطار مكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد. وفي مقابلة مع القناة الثانية بالتلفزيون الألماني (ZDF)، قال شبان عن إغلاق العديد من المنشآت "ما لا يمكنني أن أستبعده هو أننا سنتخذ المزيد من الإجراءات". في الوقت نفسه، قال شبان "متاجر بيع المواد الغذائية (سوبر ماركت) والصيدليات والبنوك، ستظل مفتوحة، حيث أنها تضمن توفير الإمدادات الأساسية".

وأكد الوزير أن ألمانيا في قضية وباء فيروس كورونا لا تزال "في بداية التطور نسبيا"، مشيرا إلى أنه ستكون هناك للأسف المزيد من حالات الوفيات بسبب الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

وحسب الأرقام الأخيرة لمعهد روبرت كوخ والتي تعتمدها الحكومة الألمانية في إعلان أرقام الإصابات، وصل عدد الذين تأكدت إصابتهم (حتى إعداد هذا الخبر) إلى 4838 حالة وعدد الوفيات إلى 12 شخصا.

وفي أوروبا تجاوز عدد الإصابات 51 ألف وعدد الوفيات إلى 1921، حسب خريطة إحصائية مباشرة لصحيفة "برلينر مورغن بوست" الألمانية. في حين قالت وكالة فرانس برس إنها أحصت وفاة 2291 شخصا في أوروبا بفيروس كورونا معظمهم في إيطاليا التي سجلت 368 حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا المستجد اليوم الأحد، في أكبر زيادة لحصيلة الوفيات منذ بداية تفشي المرض في 20 شباط/ فبراير بالبلاد. وبالمقارنة مع يوم السبت، ارتفعت حصيلة الوفيات بأكثر من 25 بالمئة لتصل إلى 1809 حالات وفاة، وزادت حالات الإصابة بنسبة 17 بالمئة إلى 24 ألفا و747 حالة.

ع.ج/ أ.ح (أ ف ب، د ب أ)