كاميرون يجس نبض الاتحاد الأوروبي في قمة ريغا | أخبار | DW | 22.05.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

كاميرون يجس نبض الاتحاد الأوروبي في قمة ريغا

يستغل رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون زيارته الأولى إلى الخارج منذ فوزه الكاسح في الانتخابات، لبدء مناقشات حول إصلاح الاتحاد الأوروبي قبل استفتاء بخصوص مستقبل بلاده في الاتحاد.

قال عضو بارز في حكومة رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون اليوم (الخميس 22 مايو/ أيار 2015) إن كاميرون سيستغل قمة للاتحاد الأوروبي في ريzا هذا الأسبوع لبدء مناقشة إعادة التفاوض بشأن العلاقة بين بلاده والتكتل. وفاز حزب المحافظين بزعامة كاميرون بأغلبية واضحة هذا الشهر على خلفية وعد، من بين أمور أخرى، بإعادة التفاوض بشأن شروط عضوية بريطانيا في الاتحاد الأوروبي واجراء استفتاء على هذه المسألة بحلول نهاية عام 2017.

وسيلتقي رئيس الوزراء البريطاني نظراءه في الاتحاد الأوروبي للمرة الأولى منذ اإعادة انتخابه، في قمة تضم قادة في الاتحاد الأوروبي وجيرانه الشرقيين. وقال وزير الخارجية فيليب هاموند ليل الخميس قبل أن يشارك ممثلا لبريطانيا في حفل عشاء القمة "سيبحث رئيس الوزراء عملية الانخراط مع شركائه في جميع أنحاء الاتحاد الأوروبي والبدء في التحدث معهم بشأن برنامج الإصلاح الذي طرحته بريطانيا على الطاولة والذي أيده الناخبون البريطانيون من أعماق قلوبهم".

ويسعى كاميرون إلى استعادة بعض السلطات وتشديد شروط الاستفادة من المساعدات الاجتماعية على المهاجرين في الاتحاد الأوروبي ولا سيما الوافدين من دول الشرق، ما يثير استياء وارسو وبراتيسلافا وبودابست. وتضاف هذه المشاكل المقبلة على الاتحاد إلى مشاكل الشراكة الشرقية التي ترمي إلى تعزيز التعاون الاقتصادي والسياسي بين الاتحاد الأوروبي والدول السوفيتية السابقة أوكرانيا ومولدافيا وجورجيا وأرمينيا وأذربيجان وبيلاروس. وأكد قادة الاتحاد الأوروبي وعلى رأسهم المستشارة الألمانية انغيلا ميركل، على تعزيز التعاون مع هذه الدول لكنهم بددوا آمالهم بالانضمام إلى الاتحاد، سعيا إلى طمأنة روسيا الرافضة لأي "اختراق" لمنطقة نفوذها.

ح.ز/ ع.ج (د.ب.أ / أ.ف.ب)

إعلان