قوات شرق ليبيا بقيادة حفتر تعلن سيطرتها على بنغازي بالكامل | أخبار | DW | 28.12.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

قوات شرق ليبيا بقيادة حفتر تعلن سيطرتها على بنغازي بالكامل

قال مسؤول ليبي عسكري بارز إن قوات شرق ليبيا انتزعت السيطرة من مقاتلين إسلاميين على آخر حي في بنغازي ثاني كبرى مدن البلاد، وأعلن المسؤول انتهاء العمليات العسكرية في بنغازي.

أعلن آمر الغرفة الأمنية المركزية التابع للجيش الليبي، في مدينة بنغازي انتهاء العمليات العسكرية في المحور الشمالي (محور الساحل) بالكامل، بعد السيطرة على الفندق البلدي والمباني المحيطة به ظهر اليوم الخميس (28 كانون الأول/ديسمبر 2017).

وقال ونيس بوخمادة في تصريح لـ"بوابة الوسط "وعدنا أهالي مدينة بنغازي العتيدة بتطهيرها من الإرهاب والتطرف ووفينا بوعودنا". وأوضح بوخمادة، أنَّ الغرفة الأمنية المركزية بنغازي الكبرى "ستعمل على ضبط وحفظ الأمن، وستتعامل مع الخارجين عن القانون والخلايا النائمة بقوة القانون". وقال اللواء بوخمادة لرويترز "نعلن في هذه اللحظة تحرير مدينة بنغازي من الإرهابيين والقضاء على داعش".

وكان المشير خليفة حفتر، الذي عينه مجلس النواب الليبي المنتخب قائدا عاما للجيش الوطني، أعلن في تموز/ يوليو الماضي تحرير مدينة بنغازي "بكاملها من كل الجماعات الإرهابية". ومعركة بنغازي، التي اندلعت بين قوات يقودها حفتر وعدد من الإسلاميين المتشددين وغيرهم، كانت جزءا من صراع أوسع نطاقا منذ انزلقت ليبيا إلى الفوضى في أعقاب الانتفاضة التي أطاحت بمعمر القذافي في 2011.

ودشن حفتر عملية الكرامة في مايو أيار 2014 وتفوق شيئا فشيئا على المتشددين والمقاتلين السابقين الذين حاربوا القذافي في 2011. وحفتر متحالف مع حكومة وبرلمان في شرق ليبيا. ويرفض التعامل مع الحكومة المدعومة من الأمم المتحدة ومقرها العاصمة طرابلس ولمح إلى أنه يريد الترشح للرئاسة في انتخابات متوقعة العام المقبل. ويتمتع حفتر بشعبية في الشرق الذي فاض به الكيل من الفوضى لكنه لا يزال شخصية مثيرة للانقسام في باقي البلاد.

ز.أ.ب/ح.ع.ح (رويترز، د ب أ)

مختارات