″قوات سوريا الديمقراطية″ تنفي قرب انضمامها لقوات الحكومة السورية | أخبار | DW | 11.12.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

"قوات سوريا الديمقراطية" تنفي قرب انضمامها لقوات الحكومة السورية

انتشرت شائعات بأن "قوات سوريا الديمقراطية"، التي يغلب عليها الطابع الكردي، ستنضم إلى القوات الحكومية السورية. غير أن مصادر كردية نفت لصحيفة الشرق الأوسط هذه المعلومات "التي يبثها مقربون من النظام"، حسب ما ذكرت المصادر.

نفت مصادر كردية صحة وجود مفاوضات لانضمام "قوات سوريا الديمقراطية" للقوات الحكومية السورية. ونقلت صحيفة "الشرق الأوسط" اليوم الاثنين (11 كانون الأول/ ديسمبر 2017) عن المصادر القول إن هذه "الشائعات لا أساس لها من الصحة، وتسعى للتشويش على إنجازات هذه القوات".

ونفت مصادر كردية تلك المعلومات، وشددت على أن "هذه القوات لن تكون جزءً من الجيش النظامي على الإطلاق، وهي حليف أساسي للولايات المتحدة الأمريكية". وقالت إن هذه المعلومات "التي يبثها مقربون من النظام تأتي في إطار التشويش على إنجازات قوات سوريا الديمقراطية ولقاءاتها غير المعلنة مع شخصيات في المعارضة السورية السياسية"، مشيرة إلى أن الهدف من الشائعات هو "منع توسيع النجاحات التي حققتها سورية الديمقراطية".

وحول الأنباء عن معلومات عن اشتباكات بين فصائل في المعارضة السورية وقوات سوريا الديمقراطية في ريف حلب الشمالي، قالت المصادر الكردية إن فصائل المعارضة "متعددة الولاءات وهناك عشرات الآلاف منها، والمعارضة السياسية غير قادرة على ضبط جميع الفصائل".

يشار إلى أن قوات سوريا الديمقراطية هي عبارة عن تحالف من قوات كردية وعربية وآشورية وتركمانية وغيرها، تقوده وحدات حماية الشعب الكردية وتدعمه الولايات المتحدة.

ص.ش/ح. ز (د ب أ)

 

مواضيع ذات صلة

إعلان