قوات التحالف تقصف مواقع الحوثيين في مناطق متفرقة باليمن | أخبار | DW | 21.05.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

قوات التحالف تقصف مواقع الحوثيين في مناطق متفرقة باليمن

شن طيران التحالف الذي تقوده السعودية غارات جوية على تجمعات للحوثيين في مناطق متفرقة من اليمن أسفرت عن سقوط ما لا يقل عن عشرين قتيلا، وفق مصادر يمنية. والحوثيون يعلنون قتل 18 عسكريا سعوديا بالقرب من صعدة.

قصف طيران التحالف الذي تقوده السعودية في وقت مبكر اليوم الخميس (21 مايو/أيار 2015) تجمعات لمسلحين تابعين لجماعة أنصار الله الحوثية في محافظة لحج جنوب اليمن. وقال سكان محليون لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إن حوالي خمس غارات جوية شنها طيران التحالف على قاعدة العند الجوية في محافظة لحج والواقعة تحت سيطرة الحوثيين. وأشاروا إلى أن الغارات استهدفت تجمعات مسلحين حوثيين بالقرب من مدينة الحوطة بمحافظة لحج. وفي سياق متصل، قال مسؤول محلي إن قصفا سعوديا أصاب مكتبا للمساعدات الانسانية الدولية في شمال اليمن، مما أدى إلى مقتل خمسة لاجئين أثيوبيين وإصابة عشرة آخرين.

وفي تطور آخر، لقي عشرون مسلحاً حوثياً حتفهم إثر قصف شنه طيران التحالف الذي تقوده السعودية على جبل حبش الواقع على حدود محافظتي الجوف وصعدة شمالي البلاد، وفق مصادر صحفية يمنية. وقالت المصادر لوكالة الانباء الألمانية (د.ب.أ) إن اشتباكات عنيفة تشهدها منطقة اليتمة والقبائل باتت مسيطرة على معظمها، مؤكدة أن القبائل التي تلقى دعماً من السعودية سيطرت على بعض المواقع في مديرية الُبُقع التابعة لمحافظة صعدة المعقل الرئيسي لجماعة الحوثيين، وأن اشتباكات عنيفة لا تزال مستمرة هناك. و البُقع هي منطقة يمنية حدودية مع المملكة العربية السعودية وفيها منفذ حدودي مع نجران.

من جهتها، قالت قناة المسيرة التابعة لجماعة أنصار الله الحوثية، إن 18 جندياً وضابطا سعوديا قتلوا جراء اقتحام اللجان الشعبية والقبائل لموقع عسكري سعودي محاذي لمنطقة علب شمال صعدة. وأشارت إلى أن اللجان الشعبية دمرت آليات تابعة للقوات السعودية في ذات المنطقة، وأطلقت وابلاً من الصواريخ والقذائف على مواقع عسكرية سعودية في الدخان والدود والعين الحارة والجابري. ولم تنف أو تؤكد قيادة التحالف تلك الأخبار حتى الآن.

على صعيد آخر، يعقد وزراء خارجية مجلس التعاون الخليجي والاتحاد الأوروبي اجتماعا الأحد المقبل في الدوحة. ونقلت صحيفة "الحياة" اللندنية اليوم الخميس عن مصادر خليجية ، لم تكشف هويتها ، قولها إن الوزراء "سيبحثون في قضايا الساعة في المنطقة، وبينها قضايا الإرهاب والأوضاع في اليمن وسوريا والعراق وليبيا".

ش.ع/ع.ج.م (د.ب.أ، رويترز)

مواضيع ذات صلة

إعلان