قناة ألمانية تعتذر لمشاهديها بسبب معلق ″متحيز″ في تغطية يورو 2020 | رياضة | تقارير وتحليلات لأهم الأحداث الرياضية من DW عربية | DW | 22.06.2021
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

رياضة

قناة ألمانية تعتذر لمشاهديها بسبب معلق "متحيز" في تغطية يورو 2020

اضطرت القناة الأولى الألمانية للاعتذار من مشاهديها بعد أن وجهت اتهامات لمعلقها الرياضي بـ "التحيز" لمنتخب الدنمارك في مباراته أمام روسيا في إطار كأس أمم أوروبا.

لاعبو الدنمارك يحتفلون أمام الجمهور بالتأهل إلى الدور الستة عشر من بطولة أمم أوروبا

لاعبو الدنمارك يحتفلون أمام الجمهور بالتأهل إلى الدور الستة عشر من بطولة أمم أوروبا

اعتذرت القناة الأولى الألمانية "أيه أر دي" عن أداء أحد المعلقين بها خلال  مباراة روسيا والدنمارك  في الجولة الأخيرة من مباريات الدور الأول ببطولة كأس أمم أوروبا لكرة القدم. ووجه مشاهدون للقناة اتهامات للمعلق الرياضي توم بارتيلز واتهموه بالتحيز.

واشتكى المشاهدون من تعاطف بارتيلز المبالغ فيه مع المنتخب الدنماركي في فوزه بنتيجة أربعة أهداف مقابل هدف يتيم على المنتخب الروسي أمس الاثنين (22 يونيو/ حزيران 2021)، وهي النتيجة التي أهلت الدنماركيين لدور الستة عشر من المسابقة.

وذكرت القناة عبر موقع التدوينات القصيرة "تويتر": "يقوم توم بارتيلز بالتعليق على المباريات من منطلق إيمانه وعلمه من منظور محايد، نحن نعتذر عن ذلك مع الوضع في الاعتبار أن تلك الأمور لا تجدي نفعاً أحياناً في المواقف العاطفية".

يُذكر أن بارتيلز البالغ من العمر 55 عاماً، يتولى منذ سنوات عديدة التعليق على مباريات كرة القدم في البطولات الكبرى لصالح القناة الأولى الألمانية. ويتذكره محبو الكرة عند تفاعله مع الهدف الحاسم للألماني  ماريو غوتسه  في مرمى الأرجنتين، والذي تُوج بفضله المانشافت بلقب كأس العالم عام 2014.

وأصبح المنتخب الدنماركي فريقاً مفضلاً للعديد من الجماهير، وذلك بعد تعرض لاعبه  كريستيان إريكسن  لسكتة قلبية خلال مباراة الفريق الأولى أمام فنلندا، حيث تم إنعاشه على أرض الملعب قبل نقله للمستشفى التي غادرها قبل أيام قليلة ليستأنف عملية التعافي في المنزل.

ع.غ/ م.س (د ب أ)