قطر والأردن يودعان بطولة أمم أسيا لكرة القدم | عالم الرياضة | DW | 21.01.2011
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

قطر والأردن يودعان بطولة أمم أسيا لكرة القدم

عجز منتخبا قطر والأردن على التأهل إلى المربع الذهبي لكأس أسيا، بعد هزيمة العنابي أمام اليابان واستسلام الأردن أمام منتخب أوزبكستان. آمال الجماهير العربية تبقى معلقة على المنتخب العراقي الذي سيواجه المنتخب الأسترالي غداً

default

أحلام العنابي لنيل لقب كأس أمم أسيا تتوقف على عتبة الربع النهائي

ضاعف منتخب أوزبكستان من أحزان الجماهير العربية بعد أن أطاح بالمنتخب الأردني في بطولة كأس آسيا لكرة القدم المقامة حالياً في قطر، وتغلب عليه بهدفين لواحد اليوم الجمعة في دور الثمانية للبطولة باستاد خليفة الدولي في العاصمة القطرية الدوحة. وتقدم المنتخب الأوزبكي بهدفين، سجلهما أولج بيك باكييف في الدقيقتين 46 و49 ثم رد المنتخب الأردني بهدف للاعب بشار بني ياسين في الدقيقة 58 .

وبهذه النتيجة تأهل المنتخب الأوزبكي للدور قبل النهائي بالبطولة الآسيوية للمرة الأولى في تاريخه، وسيلتقي مع الفائز في مباراة دور الثمانية بين أستراليا والعراق.

Asian Cup 2011 Usbekistan Jordanien

فرحة لاعبي أوزبكستان بالتأهل للمربع الذهبي

وفي مباراة الربع النهائي الأولى والتي سبقت لقاء الأردن وأوزباكستان، قضى المنتخب الياباني على آمال نظيره القطري في تحقيق التأهل للمربع الذهبي لكأس أمم أسيا، بعد أن فاز عليه أمام جمهوره اليوم الجمعة بثلاثة أهداف لهدفين. ورغم الهزيمة فقد ودع العنابي البطولة مرفوع الرأس، بعد أن قدم مباراة قوية ومثيرة وقف فيها نداً للاعبي المنتخب الياباني القوي، قبل أن يسجل محاربو الساموري الهدف الثالث والقاتل في الدقيقة الأخيرة من المباراة.

وجاءت أحداث المباراة مليئة بالإثارة، إذ كان المنتخب القطري هو السباق إلى التسجيل في مناسبتين ثم عاد المنتخب الياباني في المباراة وسجل التعادل مرتين، قبل أن يخطف هدف الفوز في الوقت الضائع.

وانتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل بهدف لمثله، حيث أحرز سيباستيان سوريا هدف التقدم للمنتخب القطري في الدقيقة 12، ثم تعادل شنجي كاجاوا للمنتخب الياباني في الدقيقة 28.

Asian Cup 2011 Japan Katar

الكمبيوتر الياباني فك شفرة العنابي وهزمه في الدقائق الأخيرة من المباراة

وفي الشوط الثاني، تقدم اللاعب البديل فابيو سيزار للعنابي مجدداً في الدقيقة 63 بعد أربع دقائق من نزوله، وذلك من ضربة حرة احتسبت لفريقه، وطرد على إثرها المدافع الياباني مايا يوشيدا بسبب الخشونة. ليواصل المنتخب الياباني المباراة بعشرة لاعبين. ورغم النقص العددي كثف منتخب من هجماته والتي أسفرت عن هدف التعادل في الدقيقة 70 حمل توقيع مهاجم فريق دورتموند الألماني شينجي كاغاوا. وفي الدقيقة الأخيرة من الوقت الأصلي للمباراة سجل المدافع ماساهيكو إينوها هدف الفوز ليقود الساموراي الياباني إلى المربع الذهبي.

وتستأنف منافسات دور الثمانية غدا السبت بلقاء المنتخب العراقي حامل اللقب ، الفريق العربي الوحيد الذي لا يزال يتنافس في البطولة، مع نظيره الأسترالي في حين سيواجه المنتخب الإيراني نظيره الكوري الجنوبي.

(هـ. د / د ب أ / رويترز)

مراجعة: عماد مبارك غانم

مختارات

إعلان