قطتك قد تجعلك أكثر شجاعة! | علوم وتكنولوجيا | DW | 02.08.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

علوم وتكنولوجيا

قطتك قد تجعلك أكثر شجاعة!

إذا كان لديك قطة، فأنت قد تكون مصاباً بطفيل توكسوبلازما جوندياي Toxoplasma Gondii. كم عدد المصابين به في العالم وفي ألمانيا؟ وما هي المخاطر التي قد يحملها على السلوك الجنسي والعدوانية والفصام وجوانب أخرى من الشخصية؟

تنقل لنا القطط طفيل توكسوبلازما جوندياي Toxoplasma Gondii وهو طفيل أحادي الخلية. الطفيل يؤدي، لدى ضعيفي المناعة، إلى الإصابة بمرض التوكسوبلازما الذي يضرب الجهاز التنفسي وتبدو أعراضه شبيه بأعراض الأنفلونزا. ولا يتم اكتشاف الإصابة به إلا عن طريق تحليل الدم لدى الطبيب. وتعتبرالنساء والأجنة أكثر المتضررين منه. ويبلغ عدد المصابين به ما يقارب ملياري إنسان في كل أنحاء العالم، أما في ألمانيا فنصف السكان مصابون به. لكن من يملك جهازاً مناعاً سليماً يمكنه التغلب على الطفيل.

وأظهرت دراسة حديثة، أجريت على 1500 طالب، لجامعة كولورادو الأمريكية أن المصاب بالطفيل أكثر قابلية للإقدام على المخاطرة، وغالباً ما يكون لديه عملاً خاصاً به ولا يعمل لدى غيره.

وقد ربط الباحثون في الماضي بين الطفيل والسلوك العدواني وانفصام الشخصية. عند الرجال يرفع الطفيل مستوى التوسترون بينما يخفضه لدى النساء.

وكشفت دراسة أخرى أجريت على 36 ألف رجل وامرأة أن الإصابة بالطفيل تؤدي إلى سلوك جنسي سادومازوخي: التمتع بإلحاق الأذى والإذلال والألم بشريك العملية الجنسية.

خ.س/ع.ش

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع