قريبا: مرور نادر لمُذنب قرب الأرض يربك حسابات ناسا | منوعات | نافذة DW عربية على حياة المشاهير والأحداث الطريفة | DW | 10.10.2014
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

منوعات

قريبا: مرور نادر لمُذنب قرب الأرض يربك حسابات ناسا

مروره سيكون أقرب عشر مرات من أي مرور معروف لمذنب بالأرض، ومن المتوقع أنها المرة الأولى التي سيدخل فيها مُذنب إلى المجموعة الشمسية. "ناسا" تستعد لتعديل مركباتها الفضائية لتفادي الخطورة.

قالت إدارة الطيران والفضاء الأمريكية ناسا أمس الخميس (9 تشرين الأول/ أكتوبر)، إنه من المتوقع مرور قريب ونادر للغاية لمذنب من الطرف الخارجي للمجموعة الشمسية يوم 19 من أكتوبر/ تشرين الأول.

وحسب ما ذكرته وكالة رويترز للأنباء، فإن المذنب "سايدنغ سبرينغ" الذي اكتشف في يناير/ كانون الثاني سنة 2013 على بُعد 140 ألف كيلومتر فقط من المريخ، سيكون أقرب عشر مرات من أي مرور معروف لمذنب بالأرض، كما أنه من المعتقد أن هذه هي المرة الأولى التي سيدخل فيها هذا المذنب إلى داخل المجموعة الشمسية بعد أن دفعته إحدى النجوم المارة إلى خارج الفناء الخلفي للمجموعة الشمسية بفعل الجاذبية منذ حوالي مليون سنة !

وذكر ذات المصدر أن إدارة الطيران والفضاء الأمريكية تستعد لمرور هذا المذنب، حيث قامت بتأمين مركباتها الفضائية التي تستكشف كوكب المريخ، وتعديلها بحيث تكون خلف الكوكب أثناء الفترة الأكثر خطورة لمرور المذنب.

يُذكر أنه بالإضافة إلى مسبارين على سطح المريخ، توجد ثلاث مركبات فضاء لناسا تدور حول الكوكب، كما تدور مركبات فضاء لوكالة الفضاء الأوربية والهندية حول المريخ.

ك.أ/ف.ي (رويترز)

مختارات