قداس الوداع للمستشار الراحل كول في كاتدرائية شباير | سياسة واقتصاد | DW | 01.07.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

قداس الوداع للمستشار الراحل كول في كاتدرائية شباير

جرت مساء السبت مراسم قداس الوداع قبل دفن المستشار الراحل هيلموت كول في كاتدرائية شبير وذلك بعد التشييع الذي جرى في مسقط رأسه مدينة لودفيغسهافن، وبعد حفل التابين الأوروبي الكبير في وداعه بمدينة ستراسبورغ التاريخية.

مشاهدة الفيديو 00:31
بث مباشر الآن
00:31 دقيقة

جثمان هيلموت كول يصل إلى مسقط رأسه

شارك عدد كبير من قادة الولايات الألمانية ورجال السياسية والحكومة في مراسم قداس الوداع في كاتدرائية شباير مساء اليوم السبت (الأول من تموز/ يوليو 2017)، ومن بينهم الرئيس الاتحادي فرانك فاتلر شتاينماير والمستشارة الاتحادية أنغيلا ميركل. وجلست أرملة المستشار الراحل مايكه كول بين رئيس مفوضية الاتحاد الأوروبي جان كلود يونكر، والرئيس الأمريكي الأسبق بيل كلينتون، فيما غاب ابنه عن مراسم القداس في الكاتدرائية.

ويوارى المستشار الراحل كول بعد مراسم قداس الوداع الثرى في مقبرة بمدينة شبير.

وكانت مدينة لودفيغسهافن قد ودعت بعد ظهر السبت المستشار الألماني الراحل هيلموت كول في مسيرة تأبين بموكب سيارات يحمل نعش مواطنها الفخري. وفي وسط مسقط رأس كول، اصطف المواطنون على جانبي الطريق، وهم يصفقون خلال مرور موكب التأبين. ووصل تابوت كول إلى المدينة ملفوفا بعلم ألمانيا، بعدما كان ملفوفا بعلم الاتحاد الأوروبي خلال مراسم التأبين في البرلمان الأوروبي بمدينة ستراسبورغ الفرنسية التي جرت في وقت سابق اليوم.

وتصدر الموكب كوكبة من دراجات الشرطة النارية. وبحسب بيانات الشرطة تجمهر في وسط المدينة نحو ألف شخص، من بينهم عمدة المدينة إيفا لوسه، لتوديع المستشار الراحل. وتوفى كول في 16 حزيران/يونيو الماضي عن عمر ناهز 87. وشغل كول منصب المستشار الألماني لمدة 16 عاما، وتزعم الحزب المسيحي الديمقراطي، الذي تترأسه ميركل حاليا، على مدار 25 عاما.

م.م/ أ.ح (أ ف ب، د ب أ)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

إعلان