قتال على الحدود اليمنية مع السعودية وإيران تحذر من نيران الحرب | أخبار | DW | 31.03.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

قتال على الحدود اليمنية مع السعودية وإيران تحذر من نيران الحرب

اندلع قتال عنيف شمال اليمن بين القوات السعودية والمقاتلين الحوثيين. وإيران تحذر من أن "الهجوم السعودي" على اليمن يعرض الشرق الأوسط بأكمله للخطر. فيما ردت السعودية باتهام إيران "بالعبث باليمن وخلط الأوراق".

قال سكان ومصادر قبلية إن قوات سعودية ومقاتلين حوثيين يمنيين تبادلوا إطلاق نيران المدفعية والصواريخ في عدد من المناطق على الحدود اليوم الثلاثاء (31 آذار/ مارس 2015). وقال سكان إن طائرات هليكوبتر سعودية حلقت في سماء المنطقة ووصفوا القتال بأنه الأشرس منذ بدأت الغارات الجوية التي تقودها السعودية ضد أهداف الحوثيين في مختلف أنحاء اليمن،وذلك منذ ستة أيام بهدف إضعاف الجماعة المدعومة من قبل إيران.

وانتقد وزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل "الدعم" الذي تقدمه إيران للمتمردين الحوثيين الذين زعزعوا استقرار اليمن مؤكدا أن بلاده "ليست من دعاة الحرب". وقال الأمير سعود الفيصل في كلمة له نشرها على الحساب الرسمي لمجلس الشورى في تويتر، "إن ميليشيا الحوثي والرئيس السابق (علي عبد الله صالح) وبدعم إيران أبت إلا أن تعبث باليمن وتعيد خلط الأوراق"، مضيفا أن المملكة "ليست من دعاة الحرب ولكن إذا قرعت طبولها فنحن جاهزون لها".

من جانبه قال مساعد وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان إن إيران لديها مقترح لحل الأزمة في اليمن وتحاول التواصل مع المملكة العربية السعودية من أجل التعاون في هذا الشأن. تصريح عبد اللهيان جاء خلال المشاركة في المؤتمر الدولي الثالث للمانحين لدعم الوضع الإنساني في سوريا. لكنه حذر من أن "الهجوم السعودي" على اليمن يمكن أن يعرض الشرق الأوسط بأكمله للخطر داعيا إلى "وقف فوري" للعمليات العسكرية. وأضاف أن "نيران الحرب" ستدفع "كل المنطقة إلى اللعب بالنار".

طائرة للصليب الأحمر تمنع من الوصول إلى صنعاء

وفي خضم القتال المندلع في اليمن قالت متحدثة باسم اللجنة الدولية للصليب الأحمر اليوم الثلاثاء إن أعضاء في التحالف بقيادة السعودية الذي يوجه ضربات جوية في اليمن يمنعون وصول طائرة تابعة للصليب الأحمر تنقل إمدادات طبية عاجلة إلى صنعاء.

وطالبت اللجنة الدولية للصليب الأحمر "بإزالة العقبات سريعا أمام نقل الإمدادات الطبية الحيوية لليمن اللازمة لعلاج المصابين بعد أسبوع من الاشتباكات والضربات الجوية". وقالت المتحدثة سيتارا جابين لرويترز في جنيف "لم نحصل على إذن من أعضاء التحالف حتى الآن" ورفضت تحديد الجهة المسؤولة عن منع الطائرة التي ما زالت موجودة في جيبوتي.

ع.خ/ و.ب (ا ف ب، رويترز)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان