قائد الحرس الثوري الإيراني: سلاح حزب الله غير قابل للتفاوض | أخبار | DW | 23.11.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

قائد الحرس الثوري الإيراني: سلاح حزب الله غير قابل للتفاوض

في تصريحات جديدة لرئيس الحرس الثوري الإيراني، يشدد الأخير بأن سلاح حزب الله "غير قابل" للتفاوض، مشيدا بـ"جبهة المقاومة الممتدة" من طهران إلى إيران حسب قوله.

شدد قائد الحرس الثوري الإيراني محمد علي جعفري في تصريحات نقلها التلفزيون الرسمي اليوم الخميس (23 نوفمبر/ تشرين الثاني)، أن سلاح حزب الله ضروري "لقتال عدو الأمة اللبنانية  وهو إسرائيل"، مضيفا أنه "بطبيعة الحال يجب أن يمتلكوا أفضل الأسلحة لحماية أمن لبنان. هذه مسألة غير قابلة للتفاوض".

وتأتي هذه التصريحات في وقت تصاعدت فيه التوترات بين السعودية وإيران في الأسابيع الأخيرة خاصة ما يتعلق بالملف اللبناني، كما ساعد الصراع بينهما في تأجيج الاضطرابات في سوريا والعراق واليمن والبحرين.

واتهمت السعودية جماعة حزب الله اللبنانية بمساعدة الحوثيين في اليمن ولعب دور في هجوم بصاروخ باليستي على المملكة في وقت سابق من الشهر الجاري. في المقابل، نفت إيران وحزب الله صحة تلك الاتهامات.

وبخصوص اليمن تنفي طهران كذلك تقديم دعم مالي وعسكري للحوثيين وتحمل السعودية مسؤولية تفاقم الصراع في اليمن.

وقال جعفري إن "إيران تقدم فقط المشورة والدعم المعنوي لليمن...وهذه المساعدة ستستمر". كما أثنى على نجاح حلفاء إيران في المنطقة، وأشاد "بجبهة المقاومة" الممتدة من طهران إلى بيروت، حسب جعفري.

وتابع: "نتعامل مباشرة مع الغطرسة العالمية ومع إسرائيل وليس مع مندوبيهم... لذلك لا نريد مواجهة مباشرة مع السعودية". وذلك في إشارة إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

و.ب/ع.ج.م (رويترز، د ب أ)

 

مختارات