في مرمى نيران المتطرفين - المسيحيون في مصر | جميع المحتويات | DW | 28.12.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عن كثب

في مرمى نيران المتطرفين - المسيحيون في مصر

يعيش المسيحيون في مصر منذ قرون في سلام جنبا إلى جنب مع المسلمين. لكن منذ ثمانينيات القرن الماضي أضحى الأقباط ضحية لعنف المتطرفين الإسلامويين وإرهابهم، وربما يكون ذلك أحد أسباب تأييد كثيرين من أقباط مصر لديكتاتور يعتقدون أنه قادر على توفير الأمن والحماية لهم.

مشاهدة الفيديو 28:31
بث مباشر الآن
28:31 دقيقة

جرجس فوزي يعتبر نموذجا لمسيحيي مصر: إذ ينتمي للطبقة المتوسطة، وله علاقات في مختلف أنحاء البلاد. يعيش جرجس مع عائلته في مدينة سوهاج في صعيد مصر، ويعمل تاجر أخشاب، والكثير من أقاربه يعيشون في المدن الكبيرة مثل القاهرة والإسكندرية. يعتبر جرجس نفسه مصريا في المقام الأول، أي انه عربي الانتماء، ثم مسيحيا في المقام الثاني. وكذلك يعتقد معظم أقباط مصر، مؤمنين بهويتهم الوطنية بعيدا عن الطائفية. لكن ذلك الإيمان بالهوية الوطنية لا يشفع لهم عند الإسلامويين المتطرفين، بالإضافة إلى ذلك تقع اعتداءات أحيانا بسبب تحول مواطنة أو مواطن من الإسلام إلى المسيحية أو تحويل مسكن سرا إلى كنيسة. تزايد التوتر بين المسلمين والمسيحيين في السنوات الأخيرة. والنظام المصري بزعامة السيسي يحاول وقف العنف اعتمادا على تشديد القبضة الأمنية فقط، بيد أن خطط نظام السيسي فشلت في توفير الأمن لأقباط مصر.

اقرأ أيضا