فيليبس تشتري شركة أجهزة طبية بـ 1,9 مليار يورو | علوم وتكنولوجيا | DW | 29.06.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

علوم وتكنولوجيا

فيليبس تشتري شركة أجهزة طبية بـ 1,9 مليار يورو

تعتزم شركة فيليبس الشهيرة للأجهزة الإلكترونية توسيع محفظتها الطبية عبر دمج الشركة مع شركة أمريكية متخصصة في تصنيع علاجات مستحدثة لأمراض القلب. الصفقة ستعزز حظور الشركة في قطاع صناعة الأجهزة الطبية.

أعلنت شركة فيليبس الهولندية للأجهزة الالكترونية، أنها دفعت 1,9 مليار يورو أي ما يعادل (2,2 مليار دولار) لشراء شركة أميركية متخصصة في تصنيع علاجات مستحدثة لأمراض القلب والأوعية الدموية في إطار مساعيها لتوسعة محفظتها الطبية. وبذلك تستحوذ الشركة الهولندية ومقرها أمستردام على شركة (سبكترانتيكس) التي طورت أجهزة ليزر وبالونات اختبار تستخدم في علاج انسدادات القلب والشرايين. وقالت إنها ستضخ في نفس الوقت 1,5 مليار يورو لشراء أسهم الشركة على مدى سنتين، على أن تنطلق هذه العملية في الربع الثالث وتمثل نحو 46,1 مليون سهم.

وأوضح المدير التنفيذي لشركة فيليبس فرانس فان هوتين، أن شركة (سبكترانتيكس) التي تشغل 900 موظف، طورت بالونا مغطى بعقار لمعالجة الأوعية الدموية المتكلسة، وتنتظر موافقة إدارة الأغذية والعقاقير الأمريكية على هذه العلاج الجديد. وقال فان هوتين للصحافيين خلال مؤتمر صحافي هاتفي صباح الأربعاء (29 حزيران/ يونيو 2017) إن هذا العلاج الجديد "يعد من القطاعات الأكثر نمواً في عمليات الأوعية الدموية الطرفية". وأضاف أن العلاج الجديد يظهر "أداءً مذهلاً"، مشيراً إلى أن الشركة الأميركية ومقرها كولورادو سبرينغز، من المتوقع أن تجني أرباحا تبلغ حوالي 300 مليون دولار هذا العام.

تكنولوجيا واعدة

وتسمح منتجات الشركة الأميركية للأطباء بـ"رؤية داخل جسم الانسان واستخدام هذه الأدوات". وقالت شركة (سبكترانتيكس) على موقعها الإلكتروني إنه جرى زرع أجهزتها العلاجية في قلوب سبعة ملايين شخص عبر العالم، فيما يُجرى زرع أجهزة أخرى لـ700 ألف مريض سنويا. وأوضح فان هوتين أن الشركتين دخلا في "اتفاق دمج مؤكد" وأن مبلغ 1,9 مليار يورو سيدفع نقدا وفي صورة ديون مؤجلة.

أُسست شركة فيليبس الهولندية في العام 1891، وعرفت طويلا كمُصنع لمصابيح الإضاءة والأجهزة الكهربائية والتليفزيونات. غير أنها قد انسحبت من هذا المجال لاحقا بسبب المنافسة الشرسة مع نظرائها الآسيويين للتركيز على تكنولوجيا التصوير المقطعي، والتشخيص والتصوير الجزيئي. تصنع الشركة التي تشغل 70 ألف شخص أجهزة طبية مهمة مثل منظمات القلب، بالإضافة للأجهزة المنزلية من فراشي الأسنان ذات التكنولوجيا العالية إلى أجهزة المطبخ. كما تعتزم بيع قسم صنع مصابيح الإضاءة الذي تملك حصة كبيرة فيه.

ر.ض/ ط.أ (أ ف ب)

مختارات

إعلان