فيلدرز يُستقبل في برلين بالإحتجاجات ويدعو إلى″مواجهة الأسلمة″ | سياسة واقتصاد | DW | 02.10.2010
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

فيلدرز يُستقبل في برلين بالإحتجاجات ويدعو إلى"مواجهة الأسلمة"

دعا السياسي الهولندي فيلدرز، المعروف بمواقفه المناهضة للإسلام، ألمانيا إلى ما وصفه ب"الدفاع عن هويتها الوطنية لمواجهة الأسلمة". وذلك في محاضرة ألقاها في برلين وسط إجراءات أمنية مشددة ومظاهرة احتجاجية شارك فيها العشرات.

default

فيلدرز يدعو الألمان إلى مواجهة الأسلمة ومتظاهرون ينددون بأفكاره

وسط أجواء متوترة وإحتجاجات، ألقى السياسي الهولندي خيرت فيلدرز، المعروف بتوجهاته اليمينية المتطرفة والمناهضة للإسلام، اليوم السبت في العاصمة الألمانية برلين، محاضرة بعنوان "الإسلام والاندماج" ، ضمن فعاليات نظمها حزب يميني جديد بألمانيا وسط احتجاجات وإجراءات أمنية مشددة.

وجاءت محاضرة فيلدرز، زعيم حزب "الحزب من أجل الحرية" في هولندا، في أحد الفنادق في برلين بحضور نحو 500 شخص من مؤيدي أفكاره بألمانيا. وفي إشارة إلى رفضه لتنامي الوجود الإسلامي في الغرب، قال السياسي اليميني الهولندي إن ألمانيا "أيضا في حاجة إلى حركة سياسية تدافع عن الهوية الوطنية للبلاد وتقف في مواجهة الأسلمة".

وتأتي زيارة فيلدرز إلى برلين تلبية لدعوة رينيه شتاتكفيتس، وهو عضو سابق في الحزب الحاكم، الحزب الديمقراطي المسيحي. وكان شتاتكفيتس، المعروف بمواقفه المناهضة للإسلام، قد أعلن الشهر الماضي عن تأسيس حزب جديد أطلق عليه حزب "الحرية" له نفس توجهات حزب فيلدرز، ويذكر أن شتاتكفيتس طرد من الجزب الديمقراطي المسيحي الحاكم في ألمانيا بسبب مواقفه اليمينية المتشددة.

مظاهرة احتجاجية في برلين ضد فيلدرز

Geert Wilders Berlin

مظاهرات احتجاجية في برلين ضد فيلدرز وأفكاره

وصاحب إلقاء خطاب فيلدرز مظاهرة احتجاجية شارك فيها أكثر من 80 شخصا استخدموا مكبرات صوت مرددين شعارات مناهضة لليميني الهولندي "أخرجوا النازيين" وحملوا لافتات كُتب عليها "قف فيلدرز!"، وذلك وفق ما أعلنته مصادر أمنية.

وكانت الشرطة في برلين قد شددت الإجراءات الأمنية حول الفندق، الذي استضاف الاجتماع. ونصبت في وقت مبكر اليوم السبت حواجز حول الفندق لمواجهة مظاهرة أعلنت عنها جماعات يسارية تحت شعار "أرسلوا خيرت فيلدرز إلى بلاده". وأفادت مصادر أمنية أن المتظاهرين قد تفرقوا عقب انتهاء فيلدرز من إلقاء محاضرته.

الجدير بالذكر أن المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل وجهت انتقادات لمواقف فيلدرز المعادية للأجانب. وصرحت أمس الجمعة في برلين على لسان المتحدث باسم الحكومة شتيفان زايبرت: "إن لعن الأديان وعدم احترامها بشكل عام ليس أسلوبنا". كما كانت ميركل قد أعربت قبل أيام عن أسفها إزاء تشكيل حكومة تضم حزب فيلدرز المعادي للإسلام غير أنها أكدت أن ذلك لن يؤثر على تعاون بلادها مع جارتها هولندا في الإطار الأوروبي.

وفي سياق متصل، وافق حزب" النداء الديمقراطي المسيحي" في هولندا اليوم على الدخول في إئتلاف حكومي يعتمد على دعم حزب " الحزب من أجل الحرية" اليميني المتطرف، الذي يتزعمه خيرت فيلدرز. ويذكر أن خيرت فيلدرز يقف أمام القضاء الهولندي في أمستردام يوم الاثنين المقبل بتهمة التحريض على الكراهية والتمييز ضد المسلمين.

(ش.ع / د.ب.أ / أ.ف.ب)

مراجعة: منصف السليمي

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان