فيفا يقرر إيقاف الاتحاد الكويتي لكرة القدم | عالم الرياضة | DW | 16.10.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

فيفا يقرر إيقاف الاتحاد الكويتي لكرة القدم

قرر الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" تعليق عضوية الاتحاد الكويتي بمفعول فوري بسبب تعارض قوانينه المحلية مع القوانين الدولية. وسيؤدي هذا القرار إلى تجميد مشاركة منتخب الكويت في التصفيات المؤهلة إلى مونديال روسيا 2018.

20th Arabian Gulf Cup Final Kuwait - Saudi-Arabien

صورة من الأرشيف: فوز المنتخب الكويتي بكأس الخليج في دورتها العشرين

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) اليوم الجمعة (16 تشرين الأول/ أكتوبر) أنه أوقف الاتحاد الكويتي لكرة القدم بعد انتهاء المهلة التي منحها للحكومة لتغيير قانون رياضي يشكل بالنسبة للفيفا تدخلاً في شؤون اللعبة الشعبية في الدولة الخليجية دون أي استجابة. وقال فيفا إن الإيقاف سيطبق بصورة فورية. وأضاف الاتحاد الدولي لكرة القدم في بيان "سيرفع الإيقاف فقط عندما يتمكن الاتحاد الكويتي لكرة القدم وأعضاؤه (الأندية) من القيام بأنشطتهم وتنفيذ التزاماتهم بصورة مستقلة".

وأضاف بيان فيفا: "نود أن نذكر بالانعكاسات المباشرة للإيقاف على الكرة الكويتية، فلن يكون بمقدور المنتخبات الكويتية بمختلف فئاتها فضلاً عن الأندية إجراء أي اتصالات رياضية بفرق أخرى، ولن يتمكن الاتحاد الكويتي مع أعضائه ومسؤوليه من الاستفادة من برامج التطوير والتدريب التي يوفرها الاتحادات الدولي والأسيوي للعبة".

وسيؤدي قرار فيفا بإيقاف الكويت إلى تجميد مشاركة منتخب الكويت في التصفيات المؤهلة إلى مونديال روسيا 2018 وكأس آسيا 2019 في الإمارات، وأيضاً إلى تجميد مشاركة فريقي القادسية والكويت في كأس الاتحاد الأسيوي وهما باتا على وشك التأهل إلى النهائي.

وكانت اللجنة الاولمبية الدولية قد أمهلت مع اتحاد الرياضات الدولية الاولمبية الصيفية (اسويف) الكويت حتى أمس الخميس أيضا لتعديل القوانين حسب مبادئ وقوانين الحركة الاولمبية مع احترام استقلالية الحركة الرياضية من دون أي تدخل حكومي تحت طائلة الإيقاف، لكنها عادت الاثنين ومنحت الكويت مهلة أخيرة حتى 27 تشرين الأول/ أكتوبر الحالي وذلك بعد اجتماع في مقرها بلوزان مع وفد كويتي يمثل الحكومة والبرلمان والهيئة العامة للشباب والرياضة واللجنة الاولمبية الكويتية.

أما فيفا الذي كان أوقف الكويت عامي 2007 و2009، فاتخذ قرار الإيقاف لأنه يعتبر بأن هناك خرقاً للوائحه المباشرة وأنه ملتزم بالتالي بالمهلة التي حددها للاتحاد الكويتي لتعديل القوانين.

ع.ش/ ع.غ (أ ف ب، رويترز)


مختارات

إعلان