فوز هانوفر وخسارة شالكه في تصفيات الدوري الأوروبي | عالم الرياضة | DW | 18.08.2011
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

عالم الرياضة

فوز هانوفر وخسارة شالكه في تصفيات الدوري الأوروبي

بعد خروج ماينز من الدوري الأوروبي لكرة القدم لم يبق لألمانيا سوى شالكه وهانوفر لتمثيلها في البطولة. وفي حين أنعش هانوفر آماله في البقاء في البطولة بفوزه على سيفيا تعقدت المسألة بالنسبة لشالكه الذي خسر إمام هيلسنكي بهدفين

يان شلاودرف يسجل الهدف الأول لهانوفر

يان شلاودرف يسجل الهدف الأول لهانوفر

شارك ناديا شالكه وهانوفر الألمانيان الخميس (18 آب/ أغسطس 2011) في ذهاب دور التصفية للصعود إلى دور المجموعات في بطولة الدوري الأوروبي لكرة القدم. وفي حين حل شالكه ضيفاً على هيلسنكي الفنلندي وعاد بخفي حنين، تمكن هانوفر من الفوز على ملعبه على سيفيا الأسباني.

فأمام حوالي 43 ألف متفرج امتلأ بهم ملعب هانوفر استضاف فريق هانوفر فريق سيفيا، وهذه هي المرة الأولى التي يشارك فيها هانوفر على المستوى الأوروبي منذ 19 عاماً. وجاءت المباراة قوية منذ البداية وفاجأ هانوفر ضيفه في الدقيقة 6 بهدف سجله المهاجم يان شلاودرف من تسديدة من داخل منطقة الجزاء بعد تلقيه تمريره من زميله محمد عبداللاوي.

لكن فريدريك عمر كانوتيه مهاجم سيفيا تمكن من تحقيق التعادل لفريقه في الدقيقة 37 إثر انفراده بحارس مرمى هانوفر بسبب خطأ دفاع الفريق الألماني. لكن يان شلاودرف عاد وتقدم لفريقه مرة أخرى من تسديدة رائعة قبل انطلاق صافرة نهاية الشوط الأول مباشرة.

وفي الشوط الثاني بقى الحال كما هو عليه، وبرغم الحماس والهجوم المتبادل طوال هذا الشوط لم تهتز الشباك مرة أخرى وانتهت المباراة بفوز هانوفر على سيفيا 2-1. وبهذه النتيجة تكون لهانوفر فرصة جيدة في لقاء العودة في سيفيا الخميس القادم.

Hannover 96 gegen FC Sevilla Flash-Galerie

كريم حقي لاعب هانوفر ينظر إلى فريدريك كانوتيه لاعب سفيا وهو يقفز عاليا ليستحوذ على الكرة

تضائل آمال شالكه في اللعب في الدوري الأوروبي

وفي مقابل فوز هانوفر تعقدت الأمور بالنسبة لفريق شالكه بعدما خسر مباراته في ذهاب دور التصفيات للدوري الأوروبي أمام مضيفه فريق هيلسنكي الفنلندي بصفر مقابل هدفين. وجاءت المباراة حماسية من الجانبين من بدايتها وحتى نهايتها، وغاب عن شالكه نجمه الأسباني راؤول غونزاليس، الذي كانت هناك أخبار عن انتقاله للدوري الإنجليزي.

HJK Helsinki gegen FC Schalke 04

تيمو بوكي أحرز هدفي فريقه هيلسنكي في مرمى شالكه

تقدم هيلسنكي بهدف عن طريق مهاجمه تيمو بوكي في الدقيقة 18 وأحرز اللاعب نفسه الهدف الثاني لفريقه في الدقيقة 54 من المباراة. وبرغم الفرص الكثيرة التي أتيحت للاعبي شالكه لتعديل النتيجة لم يستطع أي منهم إحراز هدف لإحياء آمال الفريق في لقاء العودة الذي يقام على ملعب شالكه الخميس (25 آب/ أغسطس 2011). ويتحتم على شالكه الفوز في لقاء العودة بثلاثة أهداف نظيفة ليضمن الصعود إلى دور المجموعات بالدوري الأوروبي.

صلاح شرارة

مراجعة: عماد غانم

مختارات