فقدان نحو 100 مهاجر غرق مركبهم قبالة سواحل ليبيا | معلومات للاجئين | DW | 13.04.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

معلومات للاجئين

فقدان نحو 100 مهاجر غرق مركبهم قبالة سواحل ليبيا

بعد فقدان ما يقارب 600 مهاجر غير شرعي قبالة السواحل الليبية منذ بداية العام الجاري، اعتبر متحدث باسم البحرية الليبية 97 مهاجراً في عداد المفقودين بعد غرق مركبهم. هذا فيما أفلح 23 آخرون في النجاة بعد تشبثهم ببالون.

قال أيوب قاسم المتحدث باسم خفر السواحل الليبي إن ثمة مخاوف من فقدان ما يقرب من 100 مهاجر بعد غرق قارب كان يقلهم قبالة الساحل الليبي قرب طرابلس اليوم الخميس (13 نيسان/أبريل 2017). وأضاف قاسم إنه تم إنقاذ 23 مهاجرا من قارب صغير قبالة قرقارش في غرب طرابلس.

وقال ناجون إن القارب المطاطي أبحر وعلى متنه نحو 120 شخصا. وقال قاسم إن 97 شخصا بينهم 15 امرأة وطفلا ما زالوا في عداد المفقودين موضحا أن قاع القارب تمزق مما أدى إلى غرقه. وأضاف أن المفقودين "قضوا على الأرجح" رغم عدم التمكن من انتشال أي جثة حتى الآن بسبب سوء الأحوال الجوية. وتابع إن المفقودين "قضوا على الأرجح" رغم عدم التمكن من انتشال أي جثة حتى الآن بسبب سوء الأحوال الجوية.

يشار إلى أن ليبيا هي البوابة الرئيسية للمهاجرين الساعين للوصول إلى أوروبا بحرا. وسلك أكثر من 150 ألف شخص هذا الطريق في كل من الأعوام الثلاثة الماضية. ومنذ بداية العام، قضى 590 مهاجراً على الأقل أو فقدوا قبالة ليبيا بحسب حصيلة غير نهائية للمنظمة الدولية للهجرة. ويستغل مهربو المهاجرين الفوضى التي تسود ليبيا منذ سقوط نظام معمر القذافي في 2011. وينطلق غالبية المهاجرين من غرب البلاد في اتجاه ايطاليا التي تبعد 300 كيلومتر

والجدير ذكره أن الأوروبيين يعتزمون اتخاذ إجراءات لمنع وصول آلاف المهاجرين من ليبيا. لكن هذه التدابير تثير قلق المنظمات غير الحكومية التي تخشى تعرض المهاجرين الذين سيبقون في ليبيا لسوء معاملة.

خ.س/ص.ش (أ ف ب، رويترز)

مختارات

إعلان