فريق مرسيدس مصمم على استعادة بريقه في سباق شنغهاي | عالم الرياضة | DW | 31.03.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

فريق مرسيدس مصمم على استعادة بريقه في سباق شنغهاي

أكد فريق مرسديس والسائق لويس هاملتون على الثأر خلال سباق شنغهاي للهزيمة الأخيرة في ماليزيا، المرحلة الثانية من سباقات بطولة العالم لفورمولا 1. ويتزامن ذلك مع اقتراب موعد تجديد عقد هاملتون مع مرسديس.

بعدما تأجل تمديد عقد المتسابق لويس هاملتون مع فريقه مرسيدس كثرت التكهنات بشأن احتمال انتقاله إلى المنافس فيراري ومجاورة فيتل. غير أن هاملتون سخر من هذه التكهنات وجاء رده قاطعا عندما رد على سؤال أحد الصحفيين قائلا "كلا...لا تكن سخيفا".

ووضع حامل لقب بطولة العالم لفورمولا1 للسيارات حدا لهذه الشائعات عندما أعلن أنه سينتهي من إجراءات توقيع العقد مع فريقه الحالي مرسيدس هذا الأسبوع. وأضاف السائق البريطاني البالغ من العمر 30 عاما والذي يتولى بنفسه المفاوضات مع مرسيدس "بلا شك ،الأمر محسوم بنسبة 99.6 بالمئة. انتهت المفاوضات. تبقى فقط المسائل القانونية."

وحسب هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" فإن هاملتون سيحصل على نفس الراتب مثلما كان في عقده الأول منذ انتقاله للفريق في 2013. لكن مصادر أخرى أشارت إلى حدوث تغيير في بنود العقد من خلال زيادة تتناسب مع نجاحه ومكانته، إضافة إلى مكافآت تنطلق من عدد السباقات التي يفوز بها ومن قدرته على الاحتفاظ باللقب. وبذلك سيحصل هاملتون، حسبما أشارت إليه محطة بي.بي.سي على أكثر 40 مليون دولار أي ما يفوق 4500 دولار في الساعة أو 75 دولارا في الدقيقة.

هزيمة غير متوقعة لهاملتون في ماليزيا

Sebastian Vettel gewinnt den Formel 1 Großer Preis von Malaysia

فرحة فيتيل بتتويجه بسباق الجائزة الكبرى في ماليزيا. على يساره صاحب المركز الثاني لويس هاملتون

أنباء توقيع هاملتون لعقد جديد مع مرسيدس جاء بعد الانتهاء من سباق ماليزيا، الذي يشكل المرحلة الثانية من بطولة العالم لفورمولا1 للسيارات، حيث احتل هاملتون المركز الثاني أمام سائق فيراري سباستيان فيتيل. وكان الجميع يعتقد أن فريق مرسيدس، الذي خرج فائزا الموسم الماضي في 16 سباقا من أصل 19، سيفرض هيمنته مجددا على مجريات بطولة العالم بعد إحرازه ثنائية السباق الافتتاحي في استراليا،. بيد أن فيتل القادم هذا الموسم من ريد بول-رينو خلفا للاسباني فرناندو ألونسو، قال كلمته في ماليزيا مانحا فيراري الملقب بـ "الحصان الجامح" فوزه الأول منذ مايو 2013.

وبعد هذا السباق قال هاميلتون "تحية كبيرة لفيراري وسيباستيان. قدمت كل ما لدي لكن السرعة لديهم اليوم كانت ممتازة". وأضاف بطل العالم: "كنا نعرف أن فيراري قطع خطوة مهمة لكننا لم نكن ندرك حجمها. اليوم، حققوا سرعة كبيرة."

من جهته وجّه سيباستيان فيتل تحية إلى مواطنه أسطورة الفورمولا 1 مايكل شوماخر عند انتهاء سباق ماليزيا. ونقلت "هيئة الإذاعة البريطانية" عن بطل العالم مرّات إشادته بشوماخر، وتأكيده على أنه كان بطله المفضل أثناء طفولته وشكل القدوة بالنسبة له، لافتاً إلى أن كل أطفال الحلبة "غو-كارت" كانوا يسعدون بمصافحة شوماخر كل عام. وأضاف فيتل أن "شوماخر قام بإنجازات كبيرة جداً، وليس الهدف اللحاق بها فقط، بل القيام بإنجازات جديدة".

مرسيدس يعد بالثأر في سباق شنغهاي

Formel 1 Lewis Hamilton Nico Rosberg

سائقا مرسديس لويس هاملتون ونيكو روزبيرغ

وشكل فوز فيراري بسباق ماليزيا أيضا خيبة أمل بالنسبة للسائق الإسباني فرناندو ألونسو الذي رحل عن فيراري نهاية العام الماضي والتحق بفريق مكلارين. وبعد سباق ماليزيا قال هاملتون "جلست بجانب سيباستيان وقلت لنفسي، في ماذا يفكر فرناندو؟" وأضاف "وأتذكر أنه عندما رحلت عن مكلارين وانتقلت لمرسيدس كنا في مستوى أفضل في العام التالي."وتابع قائلا: " لقد انتابني شعور جيد في ذلك الوقت لكن الونسو فعل عكس ما فعلته تقريبا. كان من الممكن أن يكون هو الفائز اليوم. غريب كيف تتغير الأمور.غير أن ألونسو بدا مصمما على التفاؤل وتعويض الخسارة، حيث قال في حسابه بتويتر أمس الاثنين (31 مارس 2015) "الأيام المقبلة مثيرة. وأنا متطلع إلى المستقبل...".

من جهته أكد هاملتون وفريق مرسيدس على الثأر في سباق شنغهاي بعد هزيمة ماليزيا. وقال توتو فولف، مدير فريق مرسيدس" إن فريقه سيقوم بتطبيق استراتيجية جديدة بالنسبة لسائقيه لويس هاميلتون ونيكو روزبرغ. وأضاف فولف عقب سباق ماليزيا: "الأمر سيختلف في شنغهاي". كما قال سائق الفريق الألماني رزوبرج: "سنقوم برد الصفعة"

ومن جانبه، أعرب هاميلتون عن ثقته الكبيرة في القرارات المزمع اتخاذها من طرف فريقه في المستقبل، حيث قال: "لدي ثقة كبيرة في القرارات التي سيتم اتخاذها". لذلك من المتوقع أن نشهد مواجهة ساخنة في جائزة الصين الكبرى التي ستحتضنها شنغهاي في 12 من أبريل المقبل.

يذكر أن بطولة العالم لسباقات الفورمولا 1 انطلقت في 15 مارس بجائزة أستراليا الكبرى وستنتهي في 29 من نوفمبر بجائزة أبو ظبي الكبرى. وستستقبل البحرين في 19 من أبريل المرحلة الرابعة من البطولة.

مختارات

إعلان