غريندل: مكافأة اللاعبين لإحراز كأس العالم حافز وليس هدفاً | عالم الرياضة | DW | 13.12.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

غريندل: مكافأة اللاعبين لإحراز كأس العالم حافز وليس هدفاً

وعد الاتحاد الألماني لكرة القدم لاعبي المانشافت بالحصول على مكافأة مالية غير مسبوقة في حال تمكنهم من الدفاع عن لقب كأس العالم، لكن رئيس الاتحاد راينهارد غريندل يؤكد أن المكافأة مجرد حافز بالنسبة للاعبين وليس هدفهم الأول.

يبدو أن الدفاع عن لقب بطولة كأس العالم يكتسي أهمية كبرى بالنسبة للاتحاد الألماني لكرة القدم، الذي وعد لاعبي المنتخب الألماني بمكافأة مالية ضخمة، في حال نجاحهم في إحراز لقب كأس العالم للمرة الثانية على التوالي في مونديال روسيا 2018. وحدد الاتحاد الألماني المكافأة المالية في 350 ألف يورو لكل لاعب، بعدما كانت المكافأة المالية التي نالها كل لاعب بعد إحراز لقب دورة البرازيل 2014 في حدود 300 ألف يورو.

بيد أن رئيس الاتحاد الألماني لكرة القدم راينهارد غريندل حاول تغليب القيمة الرمزية للمكافأة على قيمتها المادية. وقال غريندل "إن هذه المكافأة بمثابة حافز كبير لحث اللاعبين على بذل مجهود كبير لتحقيق إنجاز تاريخي للمرة الأولى في تاريخ الكرة الألمانية بإحراز اللقب العالمي في مناسبتين متتابعتين".

وتابع غريندل "إذا ما نجحنا في إحراز اللقب، فإن ذلك سيبقى إنجازا خالدا يستحق من حققه هذه المكافأة ". وتدارك رئيس الاتحاد الألماني بالقول: "رغم قيمة المكافأة، إلا أنني أشعر أن التحدي الرياضي يشكل أولوية كبرى بالنسبة للاعبين أكثر من الاعتبارات المادية".

يشار إلى أن التفاوض بخصوص المكافأة المالية قد تم بين مسؤولين في الاتحاد الألماني ومجلس لاعبي المنتخب الألماني برئاسة قائد المنتخب مانويل نوير. وقد تم الاتفاق على خروج لاعبي المنتخب الألماني خاليي الوفاض في حال إقصائهم في الدور الأول أو دور الستة عشر، فيما تم تحديد مكافأة 75 ألف دولار في حال وصول المنتخب إلى دور ربع النهائي، و125 الف يورو في حال لعب الدور نصف النهائي.

ع.ش

مختارات

إعلان