″غرافيتي″ في الفضاء يزعج العلماء! | عالم المنوعات | DW | 29.01.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

"غرافيتي" في الفضاء يزعج العلماء!

قد تبدو فكرة وجود "كرة ديسكو" لماعة في الفضاء فكرة غريبة، لكنها ليست بالمستحيلة، إذ قامت إحدى شركات الفضاء الخاصة بإرسال واحدة إلى مدار حول الأرض. كيف ذلك؟ الجواب في هذا التقرير

انتقد علماء فلك من أنحاء متفرقة من العالم شركة فضاء خاصة مقرها نيوزيلندا بعد أن وضعت سراً قمراً صناعياً يشبه كرة ديسكو عملاقة في مدار حول الكرة الأرضية. وحسب صحيفة الغارديان البريطانية، فإن شركة خاصة كانت قد أطلقت صاروخاً من إحدى مزارع الماشية في نيوزيلندا يحمل هذه الكرة.

في المقابل، شكلت هذه اللحظة مصدر بهجة وفخر في نيوزيلندا حسب الصحيفة، إذ وصف مؤسس الشركة ورئيسها التنفيذي، بيتر بيك، العملية بالخطوة التي "لم يسبق لها مثيل" في استكشاف الفضاء التجاري. كما صرح بيك أن الصاروخ كان يحمل "نجمة الإنسانية"، في إشارة إلى القمر الصناعي - أو الكرة الجيوديسية - التي يبلغ عرضها ثلاثة أقدام ومصنوعة من ألياف الكربون ومزودة بـ65 لوحة عاكسة.

وقد ادعى مؤسس الشركة أن هذه الكرة الجيوديسية ستتمكن أيضاً من عكس أشعة الشمس مرة أخرى إلى الأرض من خلال ضوء وامض يمكنم رؤيته من أي مكان في العالم.

ومن المتوقع أن تصبح هذه الكرة ألمع شيء في السماء ليلاً لمدة تسعة أشهر، وذلك حتى تدخل مرة أخرى الغلاف الجوي للأرض. غير أن علماء الفلك لم يرحبوا بهذه الفكرة واعتبرها البعض نوعاً من التلوث الضوئي، خاصة إذا تكررت مثل هذه التجارب الخاصة التي لا تشرف عليها مؤسسات فلكية كبرى. بل ذهب البعض إلى وصف هذا النوع من العمليات بأنها "غرافيتي الفضاء".

ر.ن/ ي.أ

مختارات

إعلان