غابرييل في زيارة مفاجئة لليبيا ويقدم دعما ماليا إضافيا | أخبار | DW | 08.06.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

غابرييل في زيارة مفاجئة لليبيا ويقدم دعما ماليا إضافيا

قال وزير الخارجية الألماني زيغمار غابرييل في طرابلس إن بلاده ستقدم دعما إضافيا بقيمة 3.5 مليون يورو لتحسين الأوضاع في مخيمات اللاجئين. ودعا غابرييل أطراف النزاع في ليبيا إلى الحوار والتسوية.

وصل وزير الخارجية الألماني زيغمار غابرييل إلى ليبيا اليوم الخميس (الثامن من حزيران/يونيو 2017) في زيارة مفاجئة حيث يعتزم إجراء محادثات مع الحكومة الانتقالية المعترف بها دوليا والاطلاع هناك على وضع اللاجئين. ووعد وزير الخارجية بدعم إضافي لليبيا تصل قيمته 3.5 مليون يورو لمساعدة اللاجئين. وسيغطي هذا الدعم تحسين الأوضاع في مخيمات اللاجئين، التي تعاني بعضها من أوضاع كارثية في بلد تمزقه الحرب الأهلية.

وقال غابرييل في العاصمة طرابلس: "هدفنا أن نعمل سوية مع ليبيا للحد من حالة عدم الاستقرار". ودعا أطراف النزاع إلى الحوار والتسوية. وقال بهذا الصدد:" فقط عندئذ تتوفر فرص لوقف القتال، وإقامة النظام والدولة على المدى المتوسط".

يشار إلى أن الجزء الأكبر من اللاجئين القادمين من أفريقيا إلى أوروبا عبر البحر المتوسط يمرون عبر ليبيا حيث وصل عدد هؤلاء اللاجئين خلال الأشهر الخمسة الماضية وحدها إلى نحو 60 ألف لاجئ أي بزيادة 26% عن العام الماضي.

وغرق نحو 1700 لاجئ في هذه الفترة أثناء عبورهم البحر المتوسط من أفريقيا إلى أوروبا. وتم التكتم على زيارة غابرييل حتى وصوله وذلك لأسباب أمنية. وسافر وزير الخارجية الألماني على متن طائرة نقل تابعة للجيش الألماني انطلقت من قاعدة سيغونيلا في جزيرة صقلية إلى طرابلس.

وحيث إنه لا توجد قوات نظامية دولية في ليبيا فإن الزيارة تعتبر شديدة الخطورة. وغادرت معظم المنظمات الدولية ليبيا بالفعل وأغلقت معظم السفارات في طرابلس. 

ز.أ.ب/ح.ع.ح (د ب أ)

مختارات

إعلان