عن كثب - تجارة الجنس - ازدهار الدعارة في لا جونكيرا | عن كثب | DW | 08.03.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عن كثب

عن كثب - تجارة الجنس - ازدهار الدعارة في لا جونكيرا

قرية صغيرة في شمال إسبانيا تحولت إلى مركز دعارة بمعنى الكلمة في غضون بضع سنوات. لا جونكيرا، محطة استراحة الشاحنات التجارية داخل القارة الأوروبية، بلدة متاخمة للحدود الفرنسية، أصبحت تحتوي اليوم على الكثير من بيوت الدعارة وشارع مكتظ بالعاهرات. الأمر الذي أصبح يؤرق السكان.

مشاهدة الفيديو 28:31
بث مباشر الآن
28:31 دقيقة

منذ تشديد فرنسا الرقابة على الدعارة على حدودها عام 2016، أصبحت لا جونكيرا في كاتالونيا مركز ممارسة الجنس بالنسبة لفرنسا، والفضل يعود لعاهرات الشوارع وبيوت الدعارة. الأمر الذي ترى فيه رئيسة البلدية بأنه "مشكلة للبلد برمتها" مضيفة أن "أول ما يشاهده الناس عندما يأتون إلى إسبانيا هي العاهرات". بيت الدعارة "باراديس"، الذي يدعي صاحبه أنه الأكبر في أوروبا، يدافع عن مورد رزقه. في الوقت الذي يشكك فيه "ابن إحدى العاهرات"، وهو الإسباني داني فارلد، "بنظافة" هذه المهنة، فقد كانت والدته ولسنوات طويلة بائعة هوى في لا جونكيرا، وكان والده قواداً لها. أما هو فيكسب قوته من فنون الوشم في هذا الوسط، وينزعج من لامبالاة الزبائن. سياح الدعارة الفرنسيون، والذين يشكلون 90 بالمائة من الزبائن هنا، يتحدثون بكل صراحة عن أسباب قدومهم إلى هنا، بينما تتحدث عاهرة رومانية عن سبب انجذابها للسوق الإسبانية. فإسبانيا في طريقها لتصبح تايلندا أوروبا، كما أظهرت دراسة جديدة لجامعة كومايلاس في مدريد. وقد تربعت البلاد على عرش الدول الأوروبية من حيث عدد بائعات الهوى.

اقرأ أيضا