عمدة نيويورك: حادث مانهاتن محاولة هجوم إرهابي | أخبار | DW | 11.12.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

عمدة نيويورك: حادث مانهاتن محاولة هجوم إرهابي

في جديد الانفجار الذي وقع في مانهاتن، كشف رئيس بلدية نيويورك بيل دي بلاسيو أن الانفجار هو "محاولة اعتداء إرهابي". بدوره أفاد قائد الشرطة أن الانفجار نفذه رجل من بروكلين كان مجهزا "بقنبلة متفجرة يدوية الصنع".

قال رئيس بلدية نيويورك بيل دي بلاسيو إن الانفجار الذي هز محطة بورت أوثوريتي في مانهاتن بنيويورك صباح اليوم الاثنين (11 كانون الأول/ ديسمبر 2017) "محاولة هجوم إرهابي". وأفاد دي بلاسيو بأنه لا توجد وقائع أخرى معروفة وبأن المشتبه به تصرف بمفرده على ما يبدو.

من جانبه أوضح قائد الشرطة جيمس أونيل أن الانفجار نفذه رجل عمره 27 عاما وأنه كان يحمل "عبوة ناسفة بدائية الصنع". وأضاف أونيل أنه تم توقيف المشتبه به وقد أصيب "بجروح وحروق في جسده".

وكان مصدر في الشرطة قد قال في وقت سابق إن مشتبها به أصيب وإنها تحتجزه حاليا لكن لم يصب أي شخص آخر في الحادث الذي وقع في أحد أكثر مراكز النقل في المدينة ازدحاما ساعة الذروة الصباحية.

بيد أن قناة تلفزيونية محلية نقلت عن مصادر من الشرطة قولها إنه يحتمل أن تكون قنبلة انفجرت في إحدى الأنابيب في ممر تحت الأرض في محطة بورت أوثوريتي. وذكرت المحطة "نقلا عن مصادر" أن رجلا "ربما يحمل عبوة ناسفة أخرى" اعتقل في محطة مترو الأنفاق.

وقالت محطة بورت أوثوريتي في بيان على تويتر إن محطة الحافلات أغلقت مؤقتا. وقال مرتاد للمحطة يدعى دييجو فيرنانديز "كان هناك تدافع في الدرج للخروج... الجميع كان خائفا ويركض ويصرخ". وذكرت وسائل إعلام محلية والبيت الأبيض أن الرئيس دونالد ترامب أحيط علما بالحادث.

ويشار إلى أن الحادث جاء بعد أقل من شهرين من قيام مهاجر أوزبكي بقتل ثمانية أشخاص باقتحامه مسارا للدراجات في نيويورك بسيارته في هجوم أعلن تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) مسؤوليته عنه. وفي أيلول/ سبمتمبر 2016 أصاب رجل أكثر من 24 شخصا عندما فجر قنبلة محلية الصنع في حي تشيلسي بنيويورك.

أ.ح/ع.ج.م (رويترز، أ ف ب)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان