عقوبات أمريكية على ″شبكة تهريب″ مرتبطة بإيران تمول الحوثيين | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 10.06.2021
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

عقوبات أمريكية على "شبكة تهريب" مرتبطة بإيران تمول الحوثيين

فرضت الولايات المتحدة الأمريكية عقوبات على أعضاء في "شبكة تهريب" مرتبطة بإيران تجمع الملايين لصالح جماعة الحوثي. وهذا الدعم، حسب واشنطن، يساعد الحوثيين على تنفيذ هجمات تهدد البنية التحتية المدنية في اليمن السعودية.

Jemen Konflikt l Huthi-Rebellen in Sanaa

,واشنطن تقول إن "الدعم المالي الذي تحصل عليه جماعة الحوثي من شبكة التهريب يساهم في تنفيذ هجمات على البنية التحتية في اليمن والسعودية"

ذكر موقع وزارة الخزانة الأمريكية على الإنترنت أن الولايات المتحدة فرضت اليوم الخميس (العاشر من يونيو/حزيران 2021) عقوبات على من وصفتهم الوزارة أعضاء في شبكة تهريب تجمع ملايين الدولارات لصالح جماعة الحوثي اليمنية الموالية لإيران.

وشملت عقوبات وزارة الخزانة اثنين من اليمن وواحدا من الإمارات وواحدا من الصومال وآخر يحمل الجنسية الهندية وكذلك كيانات مقرها في دبي وإسطنبول وصنعاء الخاضعة لسيطرة جماعة الحوثي الموالية لإيران.

وقال بيان الخزانة الأمريكية المنشور على موقع الوزارة على الإنترنت، إن أعضاء في شبكة تهريب تساعد في تمويل فيلق القدس الإيراني التابع للحرس الثوري الإسلامي، والحوثيين في اليمن.

وأضاف البيان أن هذه الشبكة يقودها الممول الحوثي سعيد الجمال المقيم في إيران، وهذه الشبكة تدر عشرات الملايين من الدولارات من  عائدات بيع السلع، مثل البترول الإيراني،  والتي يتم بعد ذلك توجيه جزء كبير منها عبر شبكة معقدة من الوسطاء والتبادل في دول متعددة للحوثيين في اليمن.

وحسب الوزارة الأمريكية يتيح الدعم المالي التي تقدمه هذه الشبكة للحوثيين لتنفيذ  هجمات تهدد البنية التحتية المدنية والحرجة في اليمن والمملكة العربية السعودية . وقال مدير مكتب مراقبة الأصول الأجنبية أندريا م. "إن إنهاء معاناة ملايين اليمنيين هو مصدر قلق بالغ للولايات المتحدة، وسنواصل محاسبة المسؤولين عن البؤس المنتشر وحرمانهم من الوصول إلى النظام المالي العالمي".

 

وتابع البيان أنه "منذ بداية الصراع في اليمن، اعتمد الحوثيون على دعم الحرس الثوري الإيراني - فيلق القدس لشن حملتهم ضد الحكومة اليمنية المعترف بها دوليًا والتحالف الذي تقوده السعودية. على الرغم من الدعوات المتزايدة للسلام، واصل الحوثيون تصعيد هجماتهم المميتة داخل اليمن وفي المنطقة، مع عواقب وخيمة على المدنيين اليمنيين وجيران اليمن".

ع.ج.م/أ.ح (رويترز، موقع الخزانة الأمريكية)

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع