عقدة التعادلات تلاحق فرانكفورت وليفركوزن يحقق فوزه الرابع تواليا | عالم الرياضة | DW | 17.02.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

عالم الرياضة

عقدة التعادلات تلاحق فرانكفورت وليفركوزن يحقق فوزه الرابع تواليا

لاحقت عقدة التعادلات اينتراخت فرانكفورت بسقوطه في فخ التعادل أمام ضيفه بوروسيا مونشنغلادباخ في المباراة التي جمعت الفريقين ضمن مواجهات المرحلة الـ22 من الدوري الألماني (بوندسليغا)، فيما فاز ليفركوزن على ضيفه دوسيلدورف.

هز دينيس زكريا الشباك قبل النهاية بثمان دقائق ليمنح بوروسيا مونشنخلادباخ التعادل (1ـ1) مع مستضيفه أينتراخت فرانكفورت اليوم الأحد (17 فبراير/ شباط 2019) ليعزز مكانه في المركز الثالث في دوري الدرجة الأولى الألماني لكرة القدم (بوندسليغا)، متقدما بنقطتين على لايبزيغ.

وتأخر مونشنغلادباخ بهدف في نهاية الشوط الأول عبر داني دا كوستا ولم يستطع اختراق دفاع أينتراخت المنظم لأغلب فترات الشوط الثاني. وانتظر الفريق الضيف إلى أن هز الدولي السويسري  الشباك بتسديدة قوية من عند حدود منطقة الجزاء في الدقيقة 82 ليتفادى الهزيمة الثانية على التوالي.

وهذا هو التعادل الخامس تواليا لأينتراخت فرانكفورت في مختلف المسابقات بينها أربع مرات في "البوندسليغا"، إلى جانب تعادله مع مضيفه شاختار دونتسك الاوكراني (2-2) في ذهاب دور الـ32 لمسابقة الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ". ويعود آخر انتصار لأينراخت فرانكفورت في الدوري إلى المرحلة الثامنة عشرة وتحديدا في 19 كانون الثاني/ يناير الماضي عندما فاز على فرايبورغ (3-1).

وتراجع أينتراخت فرانكفورت إلى المركز السادس برصيد 34 نقطة، فيما رفع مونشنغلادباخ رصيده إلى 43 نقطة.

ويتأخر لايبزيغ بنقطتين عن مونشنغلاباخ في المركز الرابع عقب انتصاره (3ـ1) في شتوتغارت أمس السبت.

ويملك بايرن ميونيخ، صاحب المركز الثاني والذي تغلب (3-2)على مستضيفه أوغسبورغ أول أمس الجمعة، 48 نقطة متأخرا بنقطتين عن بوروسيا دورتموند الذي يحل ضيفا على نورمبرغ غدا الاثنين.

1. Bundesliga | Bayer 04 Leverkusen v Fortuna Düsseldorf | Torjubel 1:0 (picture-alliance/dpa/R. Vennenbernd)

ليفركوزن يحقق فوزه الرابع على التوالي

وفي المباراة الثانية، تابع باير ليفركوزن سلسلة انتصاراته محققا فوزه الرابع تواليا والحادي عشر هذا الموسم، في سلسلة شهدت فوزه المفاجىء على بطل المواسم الستة الماضية بايرن ميونيخ (3-1) في المرحلة 20.

وكان ليفركوزن عين الهولندي بيتر بوس مدربا له بعد إقالة الألماني هايكو هيرليش من منصبه بعد بداية سيئة، حيث خسر أربع مباريات من الست الأولى، ما انعكس إيجابا على نتائجه في "البوندسليغا"، كما بلغ دور الـ32 في مسابقة الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" حيث تعادل في مباراة الذهاب سلبا أمام كراسنودار الروسي.

ويدين الفريق المضيف بفوزه إلى لاعبيه الناشئين كاي هافيرتس (19 عاما) والجامايكي ليون بايلي (21 عاما)، إذ افتتح الأول التسجيل في الدقيقة 18 بعدما تابع بقدمه اليسرى تمريرة عرضية من كيفن فولاند، مسجلا هدفه التاسع هذا الموسم، وعزز الثاني مستغلا كرة مرتدة من الحارس إثر تسديدة قوية من نيكو جيلسمان من خارج المنطقة، فأودعها بسهولة داخل الشباك (66).

ورفع ليفركوزن رصيده إلى 36 نقطة ليتقدم للمركز الخامس أمام كل من فولفسبورغ (35)، اينتراخت فرانكفورت (34) وهوفنهايم (33) في صراع الفوز بإحدى البطاقات المؤهلة إلى المسابقات الأوروبية

ع.ش/ ي.ب (رويترز، أ ف ب)

مختارات