عسكريون أمريكيون يقدمون المشورة للأكراد في هجوم سنجار | أخبار | DW | 12.11.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

عسكريون أمريكيون يقدمون المشورة للأكراد في هجوم سنجار

ذكر الجيش الأمريكي أن مستشارين عسكريين في صفوفه يقدمون المشورة لقوات البشمركة في معركتهم ضد تنظيم "داعش" في هجوم سنجار، فيما أعلنت مصادر كردية أن قوات البشمركة قطعت الطريق الرئيسي بين مدينة سنجار والحدود السورية.

default

صورة من الأرشيف

قال متحدث باسم الجيش الأمريكي إن هناك مستشارين عسكريين أمريكيين مع القادة الأكراد قرب جبل سنجار لكنهم بعيدون عن مسرح القتال في الهجوم الذي يشنه أكراد العراق اليوم الخميس (12 نوفمبر/ تشرين الثاني 2015) لاستعادة بلدة سنجار من تنظيم "الدولة الإسلامية".

وقال الكولونيل ستيف وارين لوكالة رويترز إن المستشارين الأمريكيين يعملون أيضا في جبل سنجار مع قوات البشمركة الكردية لتقديم المشورة والمساعدة في تحديد أهداف الضربات الجوية. وأضاف وارين أن الجيش الأمريكي يقدر مقتل ما بين 60 و70 من متشددي "الدولة الإسلامية" اليوم في غارات جوية للتحالف لدعم الهجوم الكردي.

في غضون ذلك، قالت مصادر في قوات البشمركة اليوم الخميس إن قواتها تمكنت من قطع الطريق الرئيسي بين مركز مدينة سنجار والحدود السورية كما تمكنت من إحكام السيطرة على مفرق (ام الشبابيط) الاستراتيجي على الطريق الرئيسي بين مركز سنجار وقضاء تلعفر الذي يسيطر عليه حاليا مسلحو تنظيم "الدولة الإسلامية".

وقالت المصادر إن" قوات البشمركة تقدمت إلى داخل المدينة منطلقة من جبل سنجار، حيث سيطرت حتى الآن على أحياء شمالية من المدينة كحي النصر والشهداء ومنطقة السايلو ومازالت المعارك مستمرة". وأفادت بأن" طائرات التحالف تحلق، وباستمرار، في سماء المنطقة وتشن غارات عنيفة على مواقع داعش التي تتعرض لهجوم البيشمركة".

وأضافت نفس المصادر أن قوات البشمركة تتقدم على المحاور الثلاثة الشرقية والغربية والشمالية نحو وسط المدينة وتطرد مسلحي "داعش" من المناطق التي يسيطرون عليها، مشيرة إلى أن قوات "داعش" تكبدت خسائر فادحة بالأفراد والمعدات، حيث تركوا العشرات من جثث القتلى والعجلات المدمرة في ساحات المعارك.

ع.ش/ ع.ج.م (رويترز، د ب أ)

مختارات

إعلان