عرب ينددون بهجمات بروكسل عبر مواقع التواصل الاجتماعي | عالم المنوعات | DW | 22.03.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

عرب ينددون بهجمات بروكسل عبر مواقع التواصل الاجتماعي

تحت هاشتاغ #تفجيرات_بروكسل، ندد روّاد مواقع التواصل العربية بالهجمات الإرهابية التي ضربت مطار بروكسل ومحطة المترو فيها وقتل ورجح على إثرها العشرات، مشددين على معاناة البلدان الإسلامية أيضاً من الحروب والهجمات الإرهابية.

ندد رُوّاد فيسبوك وتويتر في تغريداتهم ومنشوراتهم العربية بالهجمات الإرهابية التي قتلت وجرحت عشرات المدنيين اليوم الثلاثاء (22 مارس/ آذار 2016) في مطار بروكسل ومحطة قطار الأنفاق في العاصمة البلجيكية، المدينة المحتضِنة لمقر رئاسة الاتحاد الأوروبي. وشدد المغردون والناشطون على فيسبوك على معاناة البلدان العربية أيضاً من الحروب والهجمات الإرهابية.

وأعرب أحمد على موقع فيسبوك عن تضامنه مع "الأصدقاء في الدول الأوربية في هذه اللحظات الرهيبة ومع الشعوب الأوروبية في مواجهة العمليات الإرهابية الغادرة الموجهة ليس فقط إلى البلدان الأوربية بل إلى قلب الحضارة الإنسانية". في حين أكد ياسر على أن "من قتل نفسا بغير نفس أو فساد في الأرض فكأنما قتل الناس جميعا ومن أحياها فكأنما أحيا الناس جميعا"، مقتبساً من القرآن.

وقال علي إن تلك "الإعمال الإجرامية القذرة يقوم بها...مجرمون" لا يمثلون أي دين في العالم بل يمثلون أنفسهم "ومخابرات دول قذرة تدفعهم لارتكاب تلك الأعمال الخسيسة مستغلة عقولهم المريضة بأمراض الحقد والعنف"، بحسب تعبيره.

ونوَّه العديد من المغردين إلى الحروب في البلدان الإسلامية وإلى أنظمة ديكتاتورية في البلدان العربية وهجمات غربية ساهمَت في تنمية الإرهاب. لكنهم أيضاً شددوا على أن الإرهاب يضرب البلدان الإسلامية أيضاً ولا يفرق بين المدنيين المسلمين وغير المسلمين، فقد فجّر الإرهابيون أيضاً في تونس وتركيا وفي السعودية وفي غيرها من البلدان الإسلامية، مستنتجين أن الإرهاب هو عدو الجميع.

ع.م/ ع.ج

مختارات

إعلان