عدد الأطفال المصابين بالسكري في ارتفاع مستمر! | عالم المنوعات | DW | 10.11.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

منوعات

عدد الأطفال المصابين بالسكري في ارتفاع مستمر!

ارتفع عدد الأطفال الذين يعانون من مرض السكري في الآونة الأخيرة بشكل مقلق، لاسيما وأنهم في حاجة إلى الكثير من الانضباط الذاتي للسيطرة على هذا المرض. ويغير السكري حياة الطفل المصاب والأسرة والمجتمع بأكمله.

تشير آخر الإحصائيات أن عدد الأطفال المصابين بمرض السكري يفوق 30 ألف حالة في ألمانيا والعدد في ارتفاع مستمر. وتدعو مؤسسة "الطفل المصاب بالسكري" التابعة للجمعية الألمانية لمرض السكري منذ عشر سنوات المختصين في مرض السكري إلى تكثيف الجهود وتشجيع المشاريع البحثية في هذا المجال لمكافحة هذه الآفة بين الأطفال والشباب وتفادي الأمراض الأخرى الناجمة عن هذا المرض الخطير.

أعداد المصابين بمرض السكري في ارتفاع مستمر

حسب الجمعية الألمانية لمرض السكري فإن أكثر من 6 ملايين شخص في ألمانيا يعالجون من مرض السكري والعدد سيصل إلى 8 ملايين شخص مع حلول عام 2030. وجاء في موقع "هايل براكسيس نيت" الألماني كذلك أن الجمعية الألمانية لمرض السكري أشارت إلى إصابة قرابة مليوني شخص بهذا الداء دون المعرفة بذلك لأنهم لم يخضعوا لفحوصات طبية تذكر. ووفقا لبيانات الجمعية أيضا فإن معدل الوفيات بسبب تداعيات هذا المرض بلغت ثلاث وفيات في كل ساعة في ألمانيا. وبلغ عدد الوفيات الناجمة عن الإصابة بمرض السكري 24 ألف و257 شخصا في ألمانيا في عام 2013.

15.01.2014 DW Fit und Gesund Diabetes 2

كل الإحصائيات تؤكد ارتفاع عدد الأطفال المصابين بمرض السكري

وبمناسبة اليوم العالمي لمرض السكري يوم 14 من شهر (نوفمبر/تشرين الثاني) يطالب خبراء ألمان باستراتيجية وطنية لمكافحة هذا الوباء الذي تزايدت معه حالات الإصابة بين الأطفال والشباب نتيجة تغير السلوك الغذائي والاستهلاك المفرط للمواد الغذائية الدسمة وغير الصحية. تداعيات هذا المرض المزمن لا تتوقف علىالإصابة فقط وإنما يمكن أن تؤدي مع مرور الزمن إلى ظهور مشاكل خطيرة قد تؤثر بشكل كبير على العيون والكلي والأعصاب أو إلى أمراض القلب والسكتة الدماغية ويمكن أن يصل ذلك إلى بتر أحد أطراف الجسم.

لقاح ضد مرض السكري

ويشكل سكر النوع الثاني (سكر البالغين) معظم حالات السكري وهو ناتج عن خلل في قدرة خلايا الجسم على الاستجابة للأنسولين، ما يؤثر على الخلايا في إدخال الجلوكوز من الدم. سكر النوع الأول (سكر الأطفال) نادر وتوجد 30 ألف حالة في ألمانيا فقط. أما عالميا فإن هذا النوع من مرض السكري الذي يصيب الأطفال يُسجل في العديد من البلدان ارتفاعا مستمرا. ويعرف هذا النوع على أنه خلل في المناعة الذاتية، حيث أن البنكرياس، المسئولة عن إفراز الأنسولين، لا يقوم بعمله جيدا، وبدون هرمون الأنسولين يصعب على خلايا الجسم استغلال الجلوكوز من الدم.

وذكر موقع "هايل براكسيس نيت" أن العديد من الباحثين والجامعات الألمانية تعمل جاهدة حاليا على تطوير لقاح ضد النوع الأول من مرض السكري. وحسب نفس المصدر توصل علماء نمساويين قبل بضعة أسابيع إلى تحقيق سبق طبي يتمثل في نجاح عمل بنكرياس اصطناعي من شأنه أن ينقص من أعباء المصابين بالنوع الأول من مرض السكري.

ع.اع. / س.ك (DW)

مختارات