طفل بلجيكي في التاسعة يتأهب للحصول على شهادة البكالوريوس | عالم المنوعات | DW | 13.11.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

منوعات

طفل بلجيكي في التاسعة يتأهب للحصول على شهادة البكالوريوس

بعدما نجح في الحصول على شهادة الثانوية العامة في عمر الثامنة، يستعد طفل بلجيكي، عاما بعد ذلك لاجتياز امتحانات الحصول على شهادة البكالوريوس من جامعة أيندهوفن الهولندية.

يستعد طفل بلجيكي لاجتياز امتحانات الحصول على شهادة البكالوريوس من الجامعة التقنية لمدينة أيندهوفن الهولندية. ويدرس الطفل لوران سيمونز، البالغ من العمر تسع سنوات، الهندسة الكهربائية منذ صيف 2018، وذلك بعد حصوله على شهادة الثانوية العامة في بلجيكا التي كان يستقر فيها رفقة والديه، حسبما نقل موقع "موبو" الألماني.

ويقول لوران أنه يشعر بارتياح في الجامعة، حيث تعود الطلبة على جلوس طفل صغير إلى جانبهم بين الفينة والأخرى في المختبر للمشاركة في التجارب. وبحسب الموقع الألماني، يتعلم لوران، الذي يتوفر على معدل ذكاء بنسبة 145 في المائة، بوتيرة مذهلة يحتاج إلى أسبوع واحد فقط لاستيعاب المواد التي يحتاج الطلبة العاديين لاستيعابها إلى ثمانية أسابيع.

يشار إلى أن لوران، الذي يعكف على التحضير للامتحانات حاليا في البيت، كان يواجه صعوبات للعب مع الأطفال الآخرين، إذ لم يكن يهتم  بالألعاب كباقي الأطفال. وكان الطفل المعجزة يفكر في "أن يصبح جراحاً أو رائد فضاء، لكنه غير رأيه  ليقرر الدخول إلى عالم المعلوماتية والكمبيوتر".

ع.ش/ ط.أ

مختارات