طعم المعدن في الفم.. هل يخفي مشاكل صحية خطيرة؟ | صحة | معلومات لا بد منها لصحة أفضل | DW | 01.04.2022
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

صحة

طعم المعدن في الفم.. هل يخفي مشاكل صحية خطيرة؟

هل سبق لك أن شعرت بطعم المعدن في فمك؟ قد يكون الأمر مزعجاً، خاصة إن لم تعرف أسبابه، لكنها أسباب غير خطيرة في الغالب. لكن في بعض الحالات، قد يتعين عليك زيارة الطبيب. فما هي هذه الحالات؟

طعم المعدن في الفم مرتبط بعدة عوامل مختلفة!

طعم المعدن في الفم مرتبط بعدة عوامل مختلفة!

قد تشعر في بعض الأحيان بطعم غير معتاد في فمك، بعد تناولك أطعمة معينة. مثل طعم مر، حامض أو مالح. لكن إذا لاحظت طعم المعدن في فمك، عليك زيارة الطبيب، فقد تكون الأعصاب المهمة لإدراك التذوق، لديك تالفة أو مقيدة بشكل مؤقت، ما يرسل إشارات خاطئة، وهو ما يعد شكلاً من أشكال اضطراب التذوق لدى الإنسان، ما يسمى بـ "خلل التذوق".

يفسر الأطباء "خلل التذوق" على أنه اضطراب يمكن أن يكون له مظاهر مختلفة. ويعاني بعض المصابين بطعم معدني لا يمكن تفسيره في أفواههم ، بينما يرى البعض الآخر أن الحلويات ذات طعم مر أو لا طعم لها على الإطلاق، وفق الموقع الطبي الألماني  "Netdoktor."

تفسير سبب وجود طعم المعدن في الفم أحياناً، قد يكون أمراً معقداً نسبياً، حيث يمكن أن تقف عوامل مختلفة للغاية خلف ذلك. والسبب الواضح هو وجود جرح صغير ينزف في الفم، لأن الحديد الموجود في الدم يقال إن له طعم معدني. يمكن أن يؤدي سوء "نظافة الفم كذلك إلى حدوث خلل في التذوق لدى الإنسان. بالإضافة إلى أسباب عديدة، وفق الموقع الإلكتروني، نقلاً عن موقع inFranken.

أسباب عديدة!

قد يكون التفسير المحتمل للطعم المعدني غير الطبيعي هو أمراض الجهاز التنفسي العلوي، مثل التهاب الجيوب الأنفية. فعندما تصاب بنزلة برد، تتغير حاسة التذوق لديك. ولكن بمجرد انتهاء المرض، يختفي طعم المعدن.

وإذا استمر الطعم المعدني لعدة أيام، فقد يشير ذلك أيضاً إلى وجود مشاكل صحية أكثر خطورة. وتشمل هذه الإضطرابات العصبية مثل الخرف وأمراض المناعة الذاتية ومشاكل الكبد أو الكلى والسكري غير المعالج. كما قد تكون الحساسية السبب، في وجود هذا الطعم بالفم.

اعرف وضعك الصحي من خلال حالة اللسان

الأدوية هي أيضاً محفز للطعم المعدني في الفم. يمكن أن يحدث هذا، على سبيل المثال، مع أدوية أمراض القلب أو الاكتئاب أو المضادات الحيوية أو أدوية حصوات الكلى. غير أن التأثير يختفي عادة مرة أخرى عند التوقف عن تناول الأدوية، لكن لا ينبغي الإقدام على هذه الخطوة بدون استشارة طبية.

من جهة أخرى قد تسبب التغيرات الهرمونية بالجسم، أيضاً الطعم المعدني. ومن الأسباب الشائعة أيضاً لهذه المشكلة، هو قصور الغدة الدرقية أو الحمل أو بداية انقطاع الطمث.

ما هي الحلول الممكنة؟

حتى يختفي طعم المعدن بسرعة من فمك، يمكن اللجوء إلى تجربة وسائل مختلفة، منها كوب من الماء المملح، قطعة من الشوكولاته، أو شريحة ليمون. كما قد يفيدك فرش أسنانك، استخدم غسول الفم، أقراص الاستحلاب أو مضغ العلكة.

يمكن أن تعيد هذه العلاجات طعم الفم إلى طبيعته، لكن استمرار هذه المشكلة، قد يخفي خلفه سبباً خطيراً. لهذا يتوجب استشارة الطبيب، في حالة استمر الطعم المعدني بالفم أو ظهرت أعراض أخرى. يمكن أن يوضح الفحص شكل وسبب اضطراب التذوق، وبناءاً على التشخيص، سيقترح الطبيب العلاج المناسب.

إ.م/ أ.ح