طرد حراس من أصول عربية من معرض برلين للسياحة بسبب إسرائيل | عالم المنوعات | DW | 09.03.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

طرد حراس من أصول عربية من معرض برلين للسياحة بسبب إسرائيل

توجه رجال حراسة من أصول عربية مرتدين أوشحة فلسطينية إلى الجناح الإسرائيلي في بورصة برلين الدولية للسياحة، مرددين هتاف "فلسطين حرة"، ما دفع برجال الشرطة للتدخل لحماية الجناح الإسرائيلي.

تدخلت الشرطة الألمانية لإنهاء حالة من البلبلة تسبب فيها أفراد حراسة أمام الجناح الإسرائيلي في بورصة برلين الدولية للسياحة أمس الخميس (9 آذار/ مارس 2018).

وقالت متحدثة باسم الشرطة اليوم الجمعة (10 آذار/ مارس 2018)، إن ثلاثة رجال يعملون لدى شركة حراسة مكلفة بالعمل هناك ذهبوا إلى الجناح الإسرائيلي مرتدين أوشحة فلسطينية، ورددوا بصوت مرتفع هتاف "فلسطين حرة". وتم إبلاغ الشرطة بالواقعة لحماية الجناح الإسرائيلي من أفعال أخرى مماثلة.

ونشرت نقابة الشرطة ببرلين تغريدة على صفحتها بتويتر توضح فيها ما حدث بالقول: "أمر محزن لكنه صحيح. اضطر الزملاء إلى التدخل على وجه السرعة لحماية الجناح الإسرائيلي في بورصة برلين الدولية للسياحة، بعدما كان يتعرض لمضايقات ذات دوافع سياسية من قبل رجال يعملون لدى شركة مكلفة بالحراسة".

وتمكن رجال الشرطة من تحديد هوية الرجال الثلاثة وإخراجهم من المعرض. وبحسب تقرير للصحيفة البرلينية "تاغس شبيغل"، ذكر شهود عيان أن الرجال الثلاثة منحدرون من أصول عربية.

وافتتحت فعاليات الدورة الثانية والخمسين لـ"بورصة السياحة العالمية" ببرلين يوم الأربعاء (7 آذار/ مارس 2018 ). وتجدر الإشارة إلى أنه تم تخصيص الثلاثة أيام الأولى من إجمالي خمسة أيام، وهي مدة المعرض، للجمهور المتخصص.

وسيفتح المعرض أبوابه  أمام عموم الزوار يومي السبت والأحد القادمين. يذكر أن عدد زوار المعرض بلغ العام الماضي 169 ألف زائر.

ع.ع/ هـ.د (د ب أ)

 

مختارات

إعلان