طرد المغني تامر حسني من ″ميدان التحرير″ والجيش يتدخل | ثقافة ومجتمع | DW | 09.02.2011
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

ثقافة ومجتمع

طرد المغني تامر حسني من "ميدان التحرير" والجيش يتدخل

طرد المتظاهرون المصريون المغني الشاب تامر حسني من ميدان التحرير بعد أن حضر في ساعة مبكرة من فجر اليوم لإقناعهم بالعودة إلى منازلهم. وحدثت مشادات بين حرسه الشخصي والمتظاهرين إذ تدخل الجيش لفضها وأمن خروج تامر من الميدان.

default

المغني المصري تامر حسني

فوجئ المتظاهرون المرابطون في ميدان التحرير وسط العاصمة المصرية القاهرة في الثالثة والنصف فجر اليوم الأربعاء بدخول تامر حسني إلى الميدان، ومعه عدد من رجال الأمن الخاص به، وسط حالة من الخمول أو النوم التي كان يشهدها الميدان في تلك الساعة المبكرة من الصباح، حيث لم ينتبه كثيرون لدخوله.

غير أن تامر حسني فوجئ فور محاولته إلقاء كلمة للشباب في الإذاعة الداخلية للميدان برفض واسع من المتواجدين، حيث قوبل بعبارات الاستهجان وصافرات رافضة لبقائه، وأصر المتجمهرون على عدم سماع كلمة واحدة منه بينما طالب البعض بضرورة خروجه فورا.

وبينما حاول بعض المتظاهرين إجبار المغني على مغادرة الميدان، حاول حرسه الشخصي الدفاع عنه، مما أسفر عن مشادات بين الطرفين اضطر الجيش المصري القابع على أركان الميدان إلى التدخل لفضها، وتم توفير خروج آمن لتامر حسني وسط هجاء واسع له من جانب المتظاهرين الذين اتهموه بأنه كان من أوائل من هاجموا ثورتهم.

تامر حسني وعمرو دياب لم يهربا من مصر

وكانت تقارير إعلامية قد تحدث الأسبوع الماضي بأن عدد من المطربين المصريين، ومنهم تامر حسني وعمرو دياب، غادروا وأسرهم مصر بسبب الأحداث التي تشهدها البلاد حاليا. لكن مقربون من المغنيين نفوا ذلك.

وقال مقربون من المغني المصري تامر حسني لوكالة الأنباء الألمانية ( د. ب. أ) إن تامر متواجد في هولندا قبل وقوع هذه الإحداث، ولم يستطع الحضور إلى القاهرة بسبب المشاكل التي عرفها قطاع الطيران. وأضاف المقربون بأن أسرة تامر متواجدة في مصر ولم تغادرها، بينما يحاول الحضور إلى القاهرة، لكن مشاكل الطيران تقف حائلا دون ذلك ولكنه سيصل في اقرب وقت.

بينما نفي أصدقاء المغني عمرو دياب تقارير تحدثت عن مغادرته هو وأسرته مصر إلى اليونان على متن طائرته الخاصة، وقالوا إن عمرو دياب ظل في مصر مع أسرته ، ووصفوا ما يتردد بـ " الإشاعات المغرضة".

(ع.ج.م/ دب أ)

مراجعة: يوسف بوفيجلين

مختارات

إعلان
Themenheader Infoseite für Flüchtlinge

خطواتي الأولى - معلومات للاجئين الجدد في ألمانيا 26.10.2015