صحيفة: خطأ في الملفات حال دون ترحيل مشتبه به في جريمة طعن بألمانيا | أخبار | DW | 09.09.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

صحيفة: خطأ في الملفات حال دون ترحيل مشتبه به في جريمة طعن بألمانيا

كشف تقرير صحفي أن خطأ شكليا في الملفات لدى هيئة شؤون الأجانب بمدينة كمنيتس شرقي ألمانيا حال قبل نحو عامين دون ترحيل يوسف إ.، أحد المشتبه بهم في جريمة طعن بسكين في المدينة.

Ellwangen Polizeieinsatz im Flüchtlingsheim (picture-alliance/dpa/S. Puchner)

صورة من الأرشيف

أكد متحدث باسم الهيئة الاتحادية للهجرة وشؤون اللاجئين لصحيفة "بيلد أم زونتاغ" الألمانية الأسبوعية في عددها الصادر اليوم (الأحد التاسع من سبتمبر/ أيلول 2018) أنه على الرغم من أن هيئة شؤون الأجانب في كمنيتس تلقت خطابا بمهلة ترحيل يوسف إ.، أحد المشتبه بهم في جريمة طعن، تمتد حتى شهر تشرين الثاني/ نوفمبر لعام 2016، إلا أنه لم يتم تسجيل ذلك في الملفات.

وأوضح المتحدث أنه لهذا السبب افترضت السلطات أن لديها مهلة حتى شهر آب/أغسطس فحسب، لافتا إلى أنه نظرا لأن الوقت لتنفيذ الترحيل بدا قصيرا للغاية، تم وقف جميع استعدادات الترحيل في الحادي والعشرين من شهر تموز/ يوليو عام 2016.

مشاهدة الفيديو 02:13

أطفال الإرهاب.. قلق متنام ٍ.. وخطط للمواجهة

يذكر أن الشرطة الألمانية في مدينة كمنيتس كانت ألقت القبض على اثنين مشتبه بهما، أحدهما يوسف إ.، في السادس والعشرين من شهر آب/أغسطس الماضي، بعد مقتل مواطن ألماني (35 عاما) إثر طعنات بسكين. ويقبع الاثنان حاليا قيد الحبس الاحتياطي، علما بأن هناك مشتبها فيه ثالث هارب. يشار إلى أن ميشائيل كرتشمر رئيس حكومة ولاية سكسونيا حيث تقع كمنيتس، حمّل الهيئة الاتحادية للهجرة وشؤون اللاجئين مؤخرا مسؤولية عدم ترحيل الرجل.

ح.ز/ س.ك (د.ب.أ)

 

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع