صحفي ألماني: كثير من الأئمة في ألمانيا يعظون ضد الاندماج | أخبار | DW | 27.03.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

صحفي ألماني: كثير من الأئمة في ألمانيا يعظون ضد الاندماج

بدأ الصحفي قسطنطين شرايبر بتقديم سلسة حلقات تلفزيونية تتضمن مشاهدات عايشها كصحفي استقصائي في مساجد بألمانيا. وتحدث شرايبر عن بعض المواعظ الصادمة ضمن خطب الجمعة لبعض أئمة ألمانيا تحث على عدم الاندماج في البلد.

يتصرف الكثير من الأئمة في ألمانيا ضد اندماج المسلمين فيها، حسب ما ذكر الصحفي الألماني قسطنطين شرايبر الذي يعمل لدى شبكة "أ أر دي" الألمانية التلفزيونية. ورصد الصحفي إطلاق أئمة تحذيرات بشكل متكرر من طبيعة الحياة في ألمانيا، وذلك خلال خطب الجمعة التي يلقونها، وتبدو فيها تلك التحذيرات بمثابة قاسم مشترك للخطب.

وتبدأ الاثنين (27 مارس آذار 2017) القناة التلفزيونية الألمانية "تاغيس شاو 24" التابعة لشبكة "ايه أر ديARD" بثَّ سلسلة من الحلقات التلفزيونية يقدمها الإعلامي شرايبر، وتحمل عنوان Der Moscheereport، وتعني "تقرير المساجد". وتعتمد على تحقيقات صحفية ميدانية.

وقد أثارت أقوال بعض الأئمة، صدمة لدى شرايبر، بسبب صبغتها المتطرفة، كما يؤكد الإعلامي الألماني، موضحا على سبيل المثال، أنه يتم وبشكل علني التحريض ضد الأيزيديين واليهود، ويجري تصويرهم وكأنهم "رمز للشر". لكن شرايبر يلاحظ أنه رغم ذلك فهو لم يسمع في المساجد التي زارها أية دعوات للعنف. 

Constantin Schreiber N-TV (DW/Alla Juma)

قسطنطين شرايبر(39 عاما) صحفي ألماني يتحدث اللغة العربية بطلاقة

ومن الأمور التي فاجأت الإعلامي الألماني، كما يقول، الانفتاح الذي لاقاه هو وفريق التصوير معه في المساجد، وكيف أن المصلين لم يكن يبدو عليهم أي تضايق من وجود كاميرات قريبة جدا منهم أثناء تأديتهم للصلاة.

ويذكر أن قسطنطين شرايبر(39 عاما) يتحدث اللغة العربية بطلاقة وعمل كصحفي في عدة محطات تلفزيونية قبل انتقاله لشبكة "أي أر دي"، من ضمنها مراسلا لـ DW.

ز.أ.ب/ع.ج.م/م.س (ك ن أ)

مختارات

مواضيع ذات صلة