صبي ألماني ركب القطار الخطأ فسافر به بعيدا جدا عن وجهته | عالم المنوعات | DW | 19.02.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

صبي ألماني ركب القطار الخطأ فسافر به بعيدا جدا عن وجهته

ربما يكون الأمر أقل هونا عندما يخطئ البالغون وجهتهم ويستقلون إحدى وسائل المواصلات الخاطئة، لكن عندما يتعلق الأمر بصبي صغير يختلف الأمر ويتحول إلى رحلة مخيفة مليئة بالتوتر والقلق، سواء للصبي نفسه أو للوالدين.

اختلط على صبي ألماني صغير القطار الذي كان ينبغي أن يستقله إلى العاصمة برلين، فذهب به القطار الخطأ إلى مدينة تبعد مئتي كيلومترا عن مقصده. وقالت الشرطة الاتحادية في مدينة هانوفر، أمس الأحد، إن الصبي البالغ من العمر 12 عاما ركب قطار الإنترسيتي إكسبريس، فائق

السرعة، من مدينة شبانداو بدلا من أن يستقل القطار العادي (إس بان).

ولاحظت راكبة وجود الصبي وحده على متن القطار، فأخبرت الشرطة التي حضرت والتقطت الصبي من محطة مدينة فولفسبورغ، وأخطرت والدي الطفل، وجرى الاتفاق مع الوالدين على وضع الصبي في القطار التالي المتجه إلى مدينة شبانداو، ومن هناك ركب الولد قطارا متجها إلى برلين، لكن هذه المرة وضعته الشرطة تحت ملاحظة ركاب سلموه في الأخير إلى والديه.

س.م  (د ب أ)

مختارات

إعلان