صادق خان يؤدي اليمين الدستورية كأول عمدة مسلم للندن | أخبار | DW | 07.05.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

صادق خان يؤدي اليمين الدستورية كأول عمدة مسلم للندن

أدى صادق خان اليمين الدستورية كعمدة للندن وأول مسلم يتولى مثل هذا المنصب في عاصمة غربية. وفاز ابن المهاجر الباكستاني على ابن المليادردير المحافظ غولدسميث وحصل على 57 بالمئة مقابل 43 بالمئة رغم الحملة الشرسة ضده.

أدى صادق خان عضو حزب العمال البريطاني اليمين الدستورية كأول عمدة مسلم للندن اليوم السبت (السابع من آيار/ مايو 2016). وخلال أدائه اليمين في كاتدرائية ساوثورك قرب جسر لندن تعهد خان أن يمثل "كل المجموعات" وأن يسعى "ليتمكن جميع سكان لندن من الإفادة من الفرص التي منحتها لي مدينتنا".

وبعد الاحتفال في الكاتدرائية قال: "لندن هي أكبر مدينة في العالم". وأضاف إنه "فخور" معربا عن تواضعه الشديد إزاء"انتخابه". واعتبر صادق خان، وهو أول مسلم يتولى هذا المنصب في عاصمة غربية كبرى، أن فوزه هو انتصار على "الخوف"، في وقت طاولت انتقادات الأساليب التي لجأ إليها خصمه خلال الحملة.

حملة المحافظين عليه جاءت بنتائج عكسية

ودرس صادق خان القانون وأصبح أحد المحامين المدافعين عن حقوق الإنسان قبل انتخابه كعضو في البرلمان عن حزب العمال في عام 2005. وفاز خان (45 عاما)، ابن المهاجر الباكستاني، الذي كان يعمل سائق حافلة، على خصمه الرئيسي المحافظ زاك غولدسميث (41 عاما) ابن الملياردير جيمي غولدسميث، بحصوله على 57 في المئة من الأصوات، بحسب النتائج النهائية التي أعلنت رسميا ليل الجمعة السبت.

ويخلف خان بوريس جونسون الذي شغل المنصب على مدى ثمانية أعوام وجونسون من كبار مؤيدي خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي ويعتقد أنه سيكون أحد المنافسين على خلافة ديفيد كاميرون كزعيم لحزب المحافظين ورئيس للوزراء.

وأصبح صادق خان أول عمدة للندن ينتمي إلى حزب العمال منذ ثمانية أعوام. وكان قد تعرض لهجمات شرسة من قبل المحافظين خلال الحملة الانتخابية، ومن بينهم رئيس الوزراء ديفيد كاميرون، الذين اتهموه أمام البرلمان بالارتباط بمتطرفين إسلاميين، وهو ما نفاه.

لكن نتائج هذا الهجوم جاءت عكسية. وعلقت سعيدة وارسي وزيرة الدولة المحافظة السابقة إن "حملتنا كلفتنا الانتخابات وسمعتنا وصدقيتنا حول قضايا العرق والديانة".

ترحيب بفوز صادق خان

ورأى الخبير توني ترافرز من معهد "لندن سكول اوف ايكونوميكس "أن انتخابه هو "مؤشر ملفت إلى الطابع العالمي" للندن حيث 30 في المائة من السكان من غير البيض.

وكتبت صحيفة "فايننشال تايمز" أن الفوز "التاريخي" لصادق خان "يظهر الوجه المتسامح للندن. وأضافت أن "لندن انتخبت رئيس بلدية مسلما، ما يعد انتصارا كبيرا على التوترات العنصرية والدينية التي تغرق عواصم أوروبية أخرى في الفوضى".

وفي الخارج، احتل خبر فوز خان الصفحات الأولى في الصحف الباكستانية وبادر العديد من رؤساء بلديات مدن كبرى إلى تهنئته. وكتبت رئيسة بلدية باريس الاشتراكية آن هيدالغو على تويتر "أنا واثقة بأن حسه الإنساني والتقدمي سينعكس إيجابا على سكان لندن".

ص.ش/ح.ع.ح (د ب أ، أ ف ب، رويترز)

مختارات

إعلان