شيفرة برامز - بافو يارفي وأوركسترا الحجرة الألمانية في بريمن، الجزء الثاني | وثائقي | DW | 18.10.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

وثائقي

شيفرة برامز - بافو يارفي وأوركسترا الحجرة الألمانية في بريمن، الجزء الثاني

قائد الأوركسترا الشهير بافو يارفي يعيد اكتشاف السيمفونيات الأربع ليوهانس برامز. الفيلم الوثائقي يرافق قائد الأوركسترا والفرقة الموسيقية أثناء البروفات وفي الاستديو وخلال الحفلات ويقدم أبرز مقاطع هذه الروائع الرومانسية.

مشاهدة الفيديو 42:36

يتولى بافو يارفي قيادة الأوركسترا السيمفونية في طوكيو وأوركسترا تونهاله في زيوريخ، لكن التعاون الأقوى يربطه مع أوركسترا الحجرة الألمانية في بريمن. أثارت الفرقة إعجاب الصحافة والجمهور في السابق بأعمال لودفيغ فان بيتهوفن وروبرت شومان. والآن يركز قائد الأوركسترا وأعضاؤها على السيمفونيات الأربع ليوهانس برامز. بافو يارفي: "هذه الموسيقى الرائعة هي بمثابة موسيقى تصويرية للفترة التي نشأت فيها. إضافة إلى ذلك هي موسيقى تصويرية مهمة لعصرنا. بافو يارفي قائد الأوركستراً ذي الشخصية القوية ينقل حماسه للروائع الموسيقية ويقدم معلومات مهمة للفهم. "لدى برامز شيفرات خفية، والأمر يعود إلينا لفك رموزها. يكرس قائد الأوركسترا والعازفون وقتاً طويلاً لوضع توزيع جديد لهذه السيمفونيات الشهيرة. بافو يارفي: "عندما توليت قيادة أوركسترا الحجرة في السنوات الأخيرة، اقتصرنا على عزف برامز بشكل رئيسي. ونحن أصبح لدينا ما يشبه الطقس الديني، هناك دائماً بروفات مكثفة قبل الحفلات، بغض النظر عن عدد المرات التي قمنا فيها بعزف تلك الأعمال في السابق. في هذه اللحظات نشتغل على التفاصيل ونجرب توزيعات جديدة. هذه رفاهية لا تتوفر إلا لعدد قليل من الفرق الموسيقية." وهكذا تتحول البروفات إلى مختبر موسيقي. بالنسبة للمخرج كريستيان بيرغر فإن وثائقي "شيفرة برامز" هو ثالث تعاون مشترك مع بافو يارفي وأوركستر الحجرة الألمانية في بريمن. أعمال "مشروع بيتهوفن" (2010) و "شومان عند الرصيف 2" (2012) التي أنتجتها دويتشه فيله، أثارت إعجاب الجمهور العالمي وفازت بالعديد من الجوائز.