شبيغل: برلماني من ″حزب البديل″ الألماني دخل العراق بطريقة غير شرعية | أخبار | DW | 09.03.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

شبيغل: برلماني من "حزب البديل" الألماني دخل العراق بطريقة غير شرعية

ذكرت مجلة ألمانية أن برلمانياً عن "حزب البديل" الألماني دخل العراق من تركيا عن طريق البر بصورة غير شرعية. فيما طالب خبير في شؤون المخابرات بمراقبة اتصالات "حزب البديل" الشعبوي من قبل المخبرات.

مشاهدة الفيديو 01:31

بعد "جنة دمشق" وفد البديل الشعبوي يتلقى دعوة من "جحيم الغوطة"

ذكرت الموقع الإلكتروني لمجلة "دير شبيغل" الألمانية اليوم الجمعة (التاسع من آذار/مارس 2018) أن النائب في البرلمان الألماني عن "حزب البديل من أجل ألمانيا" أورليش أومي موجود الآن في العراق بعد أن دخلها من تركيا عن طريق البر.

وأكد متحدث باسم حزب البديل للموقع الإلكتروني أن "أومي موجود في المنطقة لدعم منظمات الإغاثية المحلية".

وحسب معلومات المجلة فقد سمحت حكومة إقليم كردستان للنائب الألماني بالدخول من دون تأشيرة دخول، مشيرة إلى أن القانون العراقي يعاقب على ذلك بالسجن لمدة سنة على الأقل.

وعلى صعيد متصل أثار الخبير بشؤون المخابرات الخارجية الألمانية في الحزب المسيحي الديمقراطي باتريك زينسبورغ قضية مراقبة اتصالات حزب البديل مع الأطراف الخارجية عن طريق جهاز المخابرات الخارجية (BND)، مشيراً في تصريح لصحيفة "هاندلس بلات" اليوم الجمعة إلى زيارة وفد من الحزب إلى سوريا. وقد أضاف زينسبورغ أن الحزب يجب أن يتحمل وصفه بـ"الطابور الخامس لبوتين" الذي يسعى لكسر العزلة الدولية عن النظام السوري، حسب زينسبورغ. كما طالب الخبير الأمني أن تراقب هيئة حماية الدستور (المخابرات الداخلية) الألمانية الحزب داخل  ألمانيا، مشيرا إلى أن هناك " أجزاء في بنية الحزب ينبغي أن تقيم على أساس أنها معادية للدستور". 

يشار إلى أن زيارة وفد من حزب البديل إلى دمشق ولقائه مع مفتي سوريا أحمد حسون أثارث ردود فعل شاجبة من قبل أطراف كثيرة في الطيف السياسي الألماني.

خ.س/ع.ج.م (أ ف ب)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

مواضيع ذات صلة