شاب سوري متهم بالتعاطف مع تنظيم ″داعش″ يمثل أمام محكمة ألمانية | أخبار | DW | 14.08.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

شاب سوري متهم بالتعاطف مع تنظيم "داعش" يمثل أمام محكمة ألمانية

من المقرر أن تبدأ محاكمة شاب سوري متهم بالتعاطف مع تنظيم "داعش" أمام محكمة إقليمية بألمانيا الأسبوع القادم بتهمة الإعداد لعمل عنف يعرض البلاد للخطر. وكان الشاب قد دخل ألمانيا بصفته لاجئ قاصر غير مصحوب بذويه.

قال متحدث باسم مدينة هاله الإقليمية اليوم الاثنين (14 أب/أغسطس 2017) إن محاكمة شاب سوري متهم بالتعاطف مع تنظيم "داعش" ستبدأ يوم الثلاثاء القادم (22 آب/أغسطس 2017) أمام المحكمة.

وكان الشاب المولود في تموز/يوليو عام 2001 بحسب تصريحاته الخاصة، قد دخل ألمانيا بصفته لاجئ قاصر غير مصحوب بذويه. ويشتبه أن الشاب كان على اتصال عبر الإنترنت مع أشخاص لديهم التعاطف ذاته في ولاية سكسونيا-أنهالت في الفترة بين شهري تشرين ثان/نوفمبر وكانون ثان/يناير.

وبحسب المحكمة، يُتهم الشاب أيضا أنه تلقى أمر بتصنيع بندقية كلاشينكوف وقام بالاستعلام عن كيفية استخدامها والحفاظ عليها. ويواجه الشاب السوري اتهامات أيضا بأنه استعلم من خلال الدردشة عبر الإنترنت عن كيفية تصنيع حزام ناسف دون الدخول في دائرة الاشتباه.

وبحسب المتحدث باسم المحكمة، لم يقر المتهم بالاتهامات المنسوبة إليه. وأوضح المتحدث أنه في حالة إدانة الشاب السوري، فإنه معرض لخطر صدور عقوبة أحداث تبلغ مدتها عشرة أعوام. وسوف تقام المحاكمة برمتها بدءا من توجيه الاتهام وحتى صدور حكم محتمل في جلسة غير علنية مراعاة لعمر المتهم.

ز.أ.ب/ح.ع.ح (د ب أ)

مختارات

إعلان