سقوط طائرة ركاب إيرانية وسط البلاد على متنها أزيد من 65 راكبا | أخبار | DW | 18.02.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

سقوط طائرة ركاب إيرانية وسط البلاد على متنها أزيد من 65 راكبا

أعلن مسؤول الطوارئ الإيرانية أن طائرة مدنية سقطت في ضواحي سميرم بمحافظة أصفهان وسط إيران. وكانت الطائرة التي كانت تقوم برحلة داخلية وتحمل على متنها 65 راكبا قد اختفت في وقت سابق من على شاشات الرادار.

تحطمت طائرة إيرانية صباح الأحد (18 فبراير/ شباط 2018) أثناء رحلة داخلية في جنوب غرب إيران، بحسب وسائل إعلام إيرانية. ونقلت وكالتا الأنباء الطلابية (ايسنا) و"فارس" عن مسؤول إدارة الطوارئ الإيرانية بير حسين كوليوند أن الطائرة التي كانت في رحلة من طهران إلى ياسوج (جنوب غرب) "سقطت في ضواحي سميرم بمحافظة أصفهان وسط إيران" على بعد نحو 480 كلم جنوب طهران، موضحا أنه "كان على متنها بين خمسين وستين راكبا ليست هناك معلومات حول مصيرهم".

وكانت وسائل إعلام إيرانية قد ذكرت في وقت سابق اليوم الأحد أن طائرة إيرانية كانت تقل 66 راكبا من على شاشات الرادار، حيث كانت في رحلة داخلية. وأفادت وكالة أنباء (فارس) الإيرانية اليوم أن الطائرة تعود لشركة خطوط اسمان عن الرادار في الساعة الثامنة من صباح اليوم.

ونقلت الوكالة عن مدير عام العلاقات العامة في شركة خطوط اسمان قوله إن الطائرة كانت قد أقلعت من مطار مهراباد في طهران في رحلة إلى مدينة ياسوج كبر مدن كهكيلوية وبويراحمد (جنوب غرب ايران) وعند الساعة الثامنة من صباح اليوم اختفت عن الرادار. 

ع.ش/ و.ب (أ ف ب، د ب أ)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع