سامي خضيرة وتوني كروس وجها لوجه في نهائي دوري الأبطال | عالم الرياضة | DW | 31.05.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

عالم الرياضة

سامي خضيرة وتوني كروس وجها لوجه في نهائي دوري الأبطال

كانا دائما زميلين إما في منتخب ألمانيا أو في الريال والآن يتعرض النجمان الألمانيان توني كروس وسامي خضيرة لموقف جديد، حيث سيواجهان بعضهما في نهائي دوري أبطال أوروبا، فما قدرات كل منهما؟ وماذا عن المنافسة بينهما؟

لأول مرة في مباراة نهائية بمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم (تشامبيونز ليغ) يتواجه لاعبان ألمانيان يلعبان لفريقين غير ألمانيين. حيث سيكون الألماني توني كروس (27 عاما) لاعب خط وسط ريال مدريد في مواجهة مع مواطنه سامي خضيرة (30 عاما) لاعب خط وسط يوفنتوس، في المباراة النهائية للبطولة يوم السبت 3 يونيو/ حزيران 2017، على ملعب الألفية في كارديف، عاصمة ويلز.

المدرب الألماني يوآخيم لوف، مدرب المانشافت أراح الاثنين من المشاركة في كأس القارات، وسيكون حاضرا لمتابعتهما في كارديف، فكروس وخضيرة من أعمدة الفريق الكبرى، الذي سيشارك في كأس العالم بروسيا العام المقبل، وقد لعب خضيرة حتى الآن 70 مباراة دولية، أما كروس فلعب 76 مباراة.

اختلاف كل منهما

يقول موقع "فيلت الألماني" عن النجمين قبل مباراتهما المنتظرة إن كل واحد منهما لاعب مهم في فريقه "فكل منهما يؤدي واجبات إستراتيجية في منتصف الملعب بتخصصات مختلفة." توني كروس يفضل الدور الدفاعي، كما أنه صاحب تمريرات متقنة وخطيرة على مرمى الخصم ومشهور في إسبانيا بـ"سيد الضربات الثابتة". ومن المؤكد أنه سيسعى مع فريقه للفوز باللقب وإذا نجح في ذلك فسيكون الريال أول فريق يفوز بتشامبيزليغ لمرتين متتاليتين، كما أن كروس سيصبح أول ألماني يفوز بالبطولة مع فريقين مختلفين، وأول ألماني يفوز بها ثلاث مرات في نسختها الجديدة لينضم إلى أساطير مثل بكنباور وغيرد مولر، الذين فازا ثلاث مرات بـ"كأس أبطال الدوري"، الاسم القديم لدوري الأبطال. ويقول النجم الألماني "كنت محظوظا أن ألعب في فرق تمتلك مستوى للبقاء في المسابقة حتى النهاية " وأضاف كروس لصحيفة بيلد: "في السنوات السبع الأخيرة وصلت (كل مرة) إلى نصف النهائي على الأقل".

كروس فاز عام 2013 بدوري الأبطال مع ميونيخ وانتقل إلى مدريد 2014، بعدما فشل في الاتفاق على عقد جديد مع بايرن، ويقول عنه مدربه الحالي زين الدين زيدان: "كلنا نحبه إنه لاعب استثنائي يلعب بكلتا قدميه ولاعب لديه ذكاء مدهش." أما سامي خضيرة فقال لصحيفة "بيلد" عن زميله السابق في ريال مدريد إنه "نضج في الريال فتحول من لاعب سوبر إلى لاعب عالمي."

Deutschland Sami Khedira und Toni Kroos (Getty Images/Bongarts/A. Hassenstein)

سامي خضيرة وتوني كروس زميلين في منتخب ألمانيا وكانا زميلين أيضا في ريال مدريد

يقول موقع "فيلت" على العكس من موزع الكرات والمهاري النفيس كروس "يمثل خضيرة خصال الكرة الألمانية التقليدية: الإرادة والمجهود، ويتميز بديناميكية هائلة." وكانت تظهر أهميته عندما لا يشارك مع مدريد وكانت هناك أيضا انتقادات له في سنواته الخمس في مدريد، الذي فاز معه بدوري الأبطال عام 2014.

أما في إيطاليا بلد "اللعب الدفاعي" فقد ظهرت قدرات خضيرة جلية، حيث يقوم بدور "القائد الهاديء". وقال بوفون لمجلة "كيكر" واصفا مكانة خضيرة، إنه (بوفون) يختار دائما سامي كأول لاعب في تشكيلة فريقه عندما يلعب مع الزملاء (خلال التدريب). أما كروس فقال لصحيفة بيلد عن خضيرة: "سامي بمثابة ثقة واستقرار في المباراة.. كل لاعب في يوفنتوس يساعد في الدفاع ما يجعل من الصعب اللعب ضدهم وتسجيل أهداف، وسامي هو أفضل مثال على ذلك."

منافسة بين كروس وخضيرة؟

يقول سامي خضيرة في حواره مؤخرا مع بيلد "استمتع بالكرة فقط في حالة أن أكون قادرا على المنافسة." أما كروس فقال "إنه أمر غير معقول أن تتقاطع طرقنا، ففي العادة نلعب بجوار بعضنا. كل واحد منا يعرف الآخر تماما." ونفي خضيرة أن يكون قد تواصل مع كروس قبل المباراة المرتقبة وقال: "كل واحد سيركز على نفسه وعلى فريقه."

Champions League | Halbfinale | Real Madrid vs Atletico Madrid (Reuters/S. Vera)

كروس يحاول استخلاص الكرة من غريزمان. تشابي عن كروس: إنه محرك الريال

تشابي هيرنانديز نجم برشلونة السابق قال عن كروس "إنه مثل المحرك في مدريد" وأضاف لبيلد إنه لو كان مدربا في نهائي دوري الأبطال فسيختار كروس وليس سامي خضيرة "فهو واحد من أكثر اللاعبين أصحاب التمريرات المتقنة في العالم" أما خضيرة "فهو عامل صامت يمكنه أيضا أن يتعب الخصم"

ويقول فيليب لام قائد منتخب ألمانيا وبايرن المعتزل إنه لا يفضل واحداً منهما على الآخر ويضيف "لم يعد هناك وجود للمنافسات، التي كانت موجودة في السابق، حيث كان على اللاعب أن يجري وراء منافسة طيلة 90 دقيقة ويحيده." وأضاف لام الذي كان زميلا للاثنين لسنوات طويلة: "لذلك فلا وجود للمنافسة رجل لرجل بين توني كروس وسامي خضيرة."

ويقول موقع فيلت "إن كروس وخضيرة نموذجان بأن النجوم الألمان بعيدا عن بايرن ميونيخ يمكنهم الفوز بألقاب عديدة والتمتع بمكانة دولية كبيرة.

مختارات