ساري يوجه تهديداً مبطناً لرونالدو! | رياضة| تقارير وتحليلات لأهم الأحداث الرياضية | DW | 07.12.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

رياضة

ساري يوجه تهديداً مبطناً لرونالدو!

يبدو أن كريستيانو رونالدو مُطالب باستعادة بريقه المفقود في أقرب وقت ممكن، وإلاّ سيجد نفسه خارج حسابات مدرب يوفنتوس ماوريسيو ساري. الذي وجه له تهديداً مبطناً إلى النجم البرتغالي، حسب تقارير صحفية. فماهو؟

النجم البرتغالي بقميص السيدة العجوز في ملعب اليانس بمدينة بورين الايطالية في أبريل/ نيسان 2019

هل يجد كريستيانو رونالدو نفسه قريباً خارج حسابات ساري؟

يعيش كريستياندو رونالدو بداية فترة عصيبة مع فريقه يوفنتوس الإيطالي، فالنجم البرتغالي لا يقدم الأداء المنتظر منه فوق المستطيل الأخضر، ويضيع أكثر من فرصة محققة للتسجيل، فضلاً عن غضبه الواضح من مدرب "السيدة العجوز" ماوريسيو ساري، الذي استبدله في إحدى مباريات الدوري الإيطالي لكرة القدم.

ويبدو أن أحسن لاعب في العالم خمس مرات مُطالب باسترجاع بريقه في أقرب وقت ممكن وإلاّ سيجد نفسه على دكة البدلاء، فقد أوردت صحيفة "ذا صن" البريطانية أن لعب كريستيانو رونالدو في تشكيلة يوفنتوس الرسمية بشكل مستمر أصبح مُهدداً.

ونقلت "ذا صن" عن المدرب الإيطالي ساري قوله "اللعب بثلاثة مهاجمين (رونالدو، هيغواين وديبالا) أمر صعب الآن بسبب خصائص هؤلاء اللاعبين"، وأضاف: "لا يمكن منع ديبالا من  اللعب في العمق (فوق أرضية الملعب)، وفي نفس الوقت فإن خصائص رونالدو ليست للعب في العمق بشكل كبير. يجب علينا اتخاذ بعض الاحتياطات من أجل ملء منطقة الجزاء بشكل أكبر".

وأفادت "ذا صن" أن باولو ديبالا يقدم أداء قويا من مباراة إلى أخرى، رغم عدم حصوله على دقائق لعب كافية. وأضافت أن المهاجم الآخر هيغواين يُعد المُفضل لدى المدرب ماوريسيو ساري، فيما قد يجد رونالدو نفسه على دكة البدلاء، بسبب اعتماد ساري على الثنائي ديبالا وهيغواين عوضاً عن النجم البرتغالي، حسب نفس المصدر.

يشار إلى أن يوفنتوس، سيخوض مباراة قوية أمام لاتسيو برسم الدوري الإيطالي لكرة القدم. ويحتاج "البيانكونيري" إلى الفوز من أجل استعادة صدارة "الكالتشيو" من إنتر ميلان، الذي تعادل سلبياً أمام فريق العاصمة روما.

ر.م/ ع.ج

مختارات