ساركوزي يهدد الحكام العرب بمصير مشابه للقذافي | أخبار | DW | 25.03.2011
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

ساركوزي يهدد الحكام العرب بمصير مشابه للقذافي

هدد الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي المستبدين العرب برد دولي وأوروبي مشابه للتعامل مع نظام القذافي، إذا ما واجهت هذه الأنظمة المظاهرات السلمية بالعنف والرصاص الحي. ووزير خارجية ألمانيا ينتقد هذا التهديد.

default

ساركوزي: "لا يمكن لأي ديمقراطية أن تقبل بإطلاق النار على محتجين مسالمين"

في الوقت الذي اكتفى فيه الاتحاد الأوروبي بتجديد دعوته للقذافي بالتنحي عن السلطة، ذهب الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي إلى أبعد من ذلك بكثير، فقد أطلق تهديداً للقذافي وللمستبدين في العالم العربي بالقول: "يجب أن يفهم كل حاكم، وبشكل خاص كل حاكم عربي، أن رد فعل الأسرة الدولية وأوروبا سيكون مماثلاً اعتبارا من الآن فصاعد وفي كل مرة"، في إشارة إلى العملية العسكرية المستمرة ضد نظام القذافي.

وأضاف الرئيس الفرنسي بالقول: "سنقف إلى جانب الشعوب التي تتظاهر سلمياً". وعلل لجوء بلاده للخيار العسكري ضد نظام القذافي بأنه "لو لم يبدأ التحالف الدولي بهذه الخطوة لأصبح سكان بنغازي ضحية مجزرة كبيرة". وجاءت تصريحات ساركوزي هذه ليلة أمس الخميس على هامش قمة الاتحاد الأوروبي في بروكسل.

كما دعا الرئيس الفرنسي إلى وقف أعمال العنف ضد المتظاهرين في سوريا، معتبراً أنه لا يمكن لأي ديمقراطية أن تقبل بإطلاق النار على محتجين مسالمين. وأضاف بالقول: "أعربنا عن قلقنا الكبير حيال تصاعد أعمال العنف" في سوريا. فرنسا تدعو إلى عدم حصول أعمال عنف ضد المدنيين الذين يتظاهرون، إنه حقهم في التظاهر".

من جانبه انتقد وزير الخارجية الألماني غيدو فيسترفيله بشدة تهديد الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي لجميع الشخصيات الديكتاتورية العربية. وقال فيسترفيله في تصريحات لمحطة "أر بي بي- انفو راديو": اليوم الجمعة: "أرى نقاشاً خطيراً للغاية لن يخلو من تداعيات صعبة جداً للمنطقة بالكامل وللعالم العربي بشكل عام".

( ع.غ/د ب أ/أ ف ب)

مراجعة: عبده جميل المخلافي

مختارات

إعلان