زعيم كوريا الشمالية: لن نبادر باستخدام أسلحة نووية | أخبار | DW | 08.05.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

زعيم كوريا الشمالية: لن نبادر باستخدام أسلحة نووية

قال الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ اون خلال مؤتمر للحزب الحاكم إن بلاده لن تبادر باستخدام أسلحتها النووية ما لم تتعرض سيادتها للانتهاك، معلناً عن استعداداه لتحسين العلاقات مع الدول "المعادية".

أعلن زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ اون أمام المؤتمر العام للحزب الحاكم في بيونغ يانغ الأحد (الثامن من مايو/ أيار 2016) أن بلاده لن تستخدم السلاح النووي، إلا إذا تعرضت لهجوم من قبل قوة نووية، معبراً عن أمله في تحسين العلاقات مع البلدان التي "كانت معادية في الماضي".

ونقلت وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية صباح الأحد عن كيم قوله إنه مستعد أيضاً لتحسين العلاقات مع الدول "المعادية". كما دعا إلى إجراء المزيد من المباحثات مع كوريا الجنوبية للحد من سوء الفهم وانعدام الثقة بين الجانبين. وحث كيم الولايات المتحدة على البقاء بعيداً عن المشكلات بين الكوريتين، وفقا لما ذكرته وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية الرسمية.

وأمام آلاف المندوبين المجتمعين في أول مؤتمر لحزب العمال الكوري منذ 36 عاماً، وعد الزعيم الكوري الشمالي بأن بلاده "ستفي بالتزاماتها" في مجال حظر الانتشار النووي وستمارس ضغوطاً في سبيل جعل العالم خالياً من السلاح النووي. وتأتي تصريحات كيم جونغ اون التي نشرتها وسائل الإعلام الرسمية الأحد، بينما يثير احتمال إجراء بيونغ يانغ تجربة نووية خامسة الكثير من المخاوف.

وكان الزعيم الكوري الشمالي قد افتتح المؤتمر الجمعة بإشادة بالتجربة النووية "التاريخية" التي جرت في كانون الثاني/ يناير وبرهنت على "القوة غير المحدودة" لبلده، على حد قوله. وكانت كوريا الشمالية قد أكدت حينذاك أنها تجربة لقنبلة هيدروجينية لكن الخبراء يشككون في صحة ذلك نظار لكمية الطاقة التي انبعثت عن هذا الانفجار.

وفي مواجهة قلق الأسرة الدولية، سعى كيم جونغ-اون بشكل واضح إلى تقديم نفسه على أنه زعيم "مسؤول". ونقلت وكالة الأنباء الكورية الشمالية عن كيم قوله إن "جمهوريتنا، بصفتها دولة مسؤولة لديها أسلحة نووية، لن تستخدم السلاح النووي إلا إذا انتهكت سيادتها من قبل أي قوة معادية وعدوانية بقنابل ذرية".

وفي أول رد فعل على تصريحات جونغ اون سارعت كوريا الجنوبية الأحد إلى التقليل من أهمية تعهد الزعيم الكوري الشمالي بـ"السعي من أجل إخلاء العالم من الأسلحة النووية" مشددة على أن هذا التعهد لم يكن مختلفاً عن موقف بيونغ يانغ السابق ضد تخليها عن سلاحها النووي، طبقا لما ذكرته وكالة "يونهاب" الكورية الجنوبية للأنباء.

ع.غ/ ط.أ (آ ف ب، د ب أ)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان