رومينيغه معترفًا: عند إقالة هذا المدرب انهمرت دموعي! | عالم الرياضة | DW | 11.10.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

عالم الرياضة

رومينيغه معترفًا: عند إقالة هذا المدرب انهمرت دموعي!

قضى جزء كبيرا من حياته في عالم الساحرة المستديرة سواء كلاعب أو في مجال الإدارة، إنه أسطورة الكرة الألمانية رومينيغه، ومع ذلك هناك موقف واحد وصفه بـ"الأصعب" في مسيرته.

كشف رئيس نادي بايرن ميونيخ عن أصعب اللحظات التي مرّت عليه في منصبه، وهي اللحظة التي أجبر فيها على إخبار صديقه أن عليه الرحيل من النادي. 

وفي حوار مع صحيفة "غازيتا ديلو سبورت" الإيطالية، يقول رومينيغه: "أتذكر جيدا، أن دموعي كادت تنهمر عندما قلت له أن وقتك انتهى في بايرن ميونيخ". ويتعلق الأمر بالمدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي، وذلك عقب هزيمة بايرن أمام باريس سان جيرمان الفرنسي في الـ27 من سبتمبر/ أيلول من موسم 2017 ضمن منافسات دوري أبطال أوروبا.

وتابع رومينيغه قائلا: "لقد سمع مني ذلك، وقام من مقعده، وعانقني وهو يقول "كله تمام"". ويبدو أن الأمور اختلطت في هذه اللحظة على رومينيغه، لأنه بعد ذلك انهمرت دموعه بالفعل "لأنني لم أستحمل اللحظة"، يوضح أسطورة الكرة الألمانية: "اعتقدت أنه كان غاضبا بعض الشيء. لكنه فيما بعد بيّن على أنه شخصية كبيرة".

Deutschland Bayern München - Borussia Dortmund Supercup (imago/J. Huebner)

رومينيغه متحدثا عن أنشيلوتي: "كان أكثرالمدربين الذين عاشرتهم هدوءً... ربما كان علينا الصبر عليه قليلا".

واتخذت إدارة البافاري هذه الخطوة بعد سنة ونصف قضاها المدرب الإيطالي الكبير في صفوف الفريق، لكن الأمور لم تجر على ما يرام. وحسب رومينيغه: "لم تكن النتائج بمستوى ما ينتظره الفريق لكن كارلو إنسان رائع. ولا يزال صديقي إلى اليوم".

ويبدو أنه رغم انقضاء أكثر من سنتين على إقالة أنشيلوتي من تدريب بايرن لا يزال ضمير رومينغه غير مرتاح: "كان أكثرالمدربين الذين عاشرتهم هدوءً. حتى في المواقف الحرجة جدا، لم يفقد أبدا أعصابه. ربما كان علينا الصبر عليه قليلا".

يذكر أن بايرن ميونيخ تعاقد مع كارلو أنشيلوتي خلفا للإسباني بيب غوارديولا، الذي غادر النادي بعد ثلاث سنوات قضاها في "أليانز أرينا"، وذلك في نهاية أيلول/ سبتمبر من عام 2017.

وحين أنهى صاحب الأرقام القياسية في عدد ألقاب الدوري تعاقده مع أنشيلوتي، استعان ولسنة بالألماني البارع يوب هاينكس، وذلك بعد مرحلة انتقالية من أربعة أسابيع تولى فيها مهمة القيادة لاعب بايرن السابق النجم الفرنسي ويلي سانيول.  

و.ب

مختارات

مواضيع ذات صلة