روسيا: مستقبل الأسد يحدده الشعب السوري | أخبار | DW | 11.12.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

روسيا: مستقبل الأسد يحدده الشعب السوري

عاد الكرملين ليؤكد مجددا أن وحده الشعب السوري له الحق في تحديد مستقبل الرئيس بشار الأسد، وفي سياق آخر دعا وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو السلطات الروسية للهدوء وقال إن "للصبر حدود".

قال ديمتري بيسكوف المتحدث باسم الكرملين اليوم (الجمعة 11 ديسمبر/ كانون الأول 2015) إن مستقبل الرئيس السوري بشار الأسد أمر يحدده الشعب السوري معلقا على بيان أصدرته المعارضة السورية بعد محادثات أجرتها على مدى يومين في الرياض. واتفق المجتمعون في العاصمة السعودية من نشطاء سياسيين وفصائل معارضة أمس الخميس على تكوين فريق موحد للإعداد لمحادثات سلام مقترحة مع حكومة الأسد لكنهم أصروا على ضرورة تنحي الرئيس السوري.

وقال بيسكوف للصحفيين في مؤتمر عبر الهاتف "مستقبل الأسد يجب أن يناقشه السوريون أنفسهم وليس روسيا". وتابع "الجهود تنصب الآن على وضع قوائم بالمنظمات التي تعتبر إرهابية وتلك التي تعتبر معارضة معتدلة يمكنها بل وينبغي لها أن تكون جزءا من التسوية السياسية... توجد خلافات بين دول معينة والمواقف تتقارب."

في سياق آخر قال وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو اليوم إن تركيا دعت روسيا للهدوء لكن لصبرها حدودا. وفي مقابلة بثها على الهواء تلفزيون (إن.تي.في) قال وزير الخارجية أيضا إن نشر قوات تركية إضافية في العراق مؤخرا تم بعد زيادة المخاطر الأمنية.

ح.ز/ ع.خ (رويترز)

مختارات