روسيا تحذر من التصعيد بعد الغارات الإسرائيلية في سوريا | أخبار | DW | 12.02.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

روسيا تحذر من التصعيد بعد الغارات الإسرائيلية في سوريا

حذر نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوجدانوف من التصعيد في الشرق الأوسط بعد الغارات الإسرائيلية في سوريا. وقال بوجدانوف إن روسيا وتركيا وإيران بحثت إمكانية عقد اجتماع لوزراء الخارجية لمناقشة ملف سوريا.

قالت وكالة الإعلام الروسية للأنباء (تاس) اليوم الاثنين (12 شباط/فبراير 2018) إن ميخائيل بوجدانوف نائب وزير الخارجية الروسي حذر الاثنين من أي تصعيد في الشرق الأوسط بعد الضربات الإسرائيلية في سوريا.

ونقلت وكالة تاس عن ميخائيل بوجدانوف قوله إن روسيا وتركيا وإيران بحثت إمكانية عقد اجتماع لوزراء الخارجية لمناقشة ملف سوريا. وأضاف أن من الممكن عقد الاجتماع في مدينة أستانة عاصمة قازاخستان في آذار/ مارس القادم.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو قد قال أمس الأحد إن القوات الإسرائيلية ستواصل العمليات في سوريا رغم إسقاط طائرة حربية إسرائيلية متطورة بنيران معادية لأول مرة منذ 36 عاما. وأسقط صاروخ سوري الطائرة، وهي من طراز إف-16، أثناء عودتها من غارة على مواقع لقوات تدعمها إيران في سوريا في ساعة مبكرة من صباح السبت الماضي. وتؤيد فصائل مدعومة من إيران الرئيس بشار الأسد في الحرب الأهلية الدائرة في سوريا منذ نحو سبع سنوات.

وردا على ذلك شنت إسرائيل غارة جوية ثانية أكثر أصابت ما وصفتها بأنها 12 هدفا إيرانيا وسوريا داخل سوريا منها أنظمة دفاع جوي سورية. لكن إسرائيل وسوريا أشارتا إلى أنهما لا تسعيان إلى صراع أوسع وساد الهدوء الحدود بينهما منذ أمس الأحد.

ز.أ.ب/ع.ج.م (د ب أ، رويترز)

مشاهدة الفيديو 02:03
بث مباشر الآن
02:03 دقيقة

هدوء حذر في مرتفعات الجولان بعد إسقاط المقاتلة الإسرائيلية

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

إعلان