رغم غياب نجوم بارزين .. بايرن يبقى الأرجح للفوز على ليفربول | عالم الرياضة | DW | 11.03.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

عالم الرياضة

رغم غياب نجوم بارزين .. بايرن يبقى الأرجح للفوز على ليفربول

إياب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا لن يكون نزهة لبايرن ميونخ حين يستقبل ليفربول، إذ يواجه مشكلة غياب بعض نجومه وإيجاد تشكيلة أفضل للمباراة الحاسمة المفتوحة على كل الاحتمالات، رغم ترجيح مراقبين فوز البافاريين على الريدز.

Bundesliga FC Bayern München vs VFL Wolfsburg - Kimmich (Imago/R. Feil/M.i.S.)

سحق بايرن فولفسبورغ بسداسية في الأسبوع الـ 24 للبوندسليغا

قبل المباراة الحاسمة لفريق بايرن ميونخ مع نظيره الإنجليزي ليفربول، في إياب ثمن النهائي لمنافسات دوري أبطال أوروبا (تشامبيونزليغ)، تواجه مدرب الفريق البافاري، نيكو كوفاتش، صعوبات بسبب فقدانه لجهود بعض لاعبيه الأساسيين. وعلى رأسهم مدافع الجناح الأيمن يوشوا كيميش والمهاجم توماس مولر، لحصوله على بطاقة حمراء في مباراة الذهاب. كذلك من المرجح أن يغيب مهاجم بايرن المتألق روبرت ليفاندوفسكي، حيث لم يشارك في التمرين الجماعي لبايرن ميونخ الاثنين (11 مارس/ آذار 2019)، وخضع بدلاً من ذلك لتدريبات فردية. وربما يغيب عن مباراة ليفربول آريين روبن وكورنتين توليسو أيضاً بسبب الإصابات.

تعويض كيميش ربما لن يكون صعباً، إذ من المرجح أن يحل مكانه رافينيا، الذي أثبت جدارته مؤخراً في الدفاع عن الجناح الأيسر للفريق. لكن جيروم بواتينغ أيضاً يمكن أن يعوض غياب كيميش، بانتقاله من مكانه المعتاد في قلب الدفاع إلى الجناح الأيمن، وهو لا يمانع في ذلك، إذ صرح لمجلة "كيكر" الرياضية الألمانية واسعة الانتشار بأن ذلك ليس مشكلة بالنسبة له، وقال: "إذا كنت سأساعد الفريق في هذا الموقع، فأنا جاهز".

كوفاتش لا يواجه مشكلة مع الدفاع، إذ هناك اللاعب الشاب نيكلاس زوله (23 عاماً)، الذي أبلى بلاءً حسناً في خط دفاع بايرن ميونخ في مباراة الذهاب أمام ليفربول. لكن مشاركته في مباراة الإياب مساء الأربعاء (13 مارس/ آذار 2019) غير مؤكدة!

ويوم السبت، في الأسبوع الـ24 للدوري الألماني، أمام فولفسبورغ، والذي سحقه بايرن بستة أهداف نظيفة، أبدع قلب دفاع المنتخب الألماني السابق ونجم خط دفاع الفريق البافاري، ماتس هوملس، مثبتاً جدارته وتجاوزه لصدمة استبعاده من المنتخب الألماني مع زميليه بواتينغ ومولر، وهو ما أكده مدير الكرة في النادي البافاري، صالح حميديتش، الذي مدح اللاعبين وأثنى عليهما بعد مهرجان الأهداف أمام فولفسبورغ. وقال حميديتش لموقع "شبورت1" الرياضي الألماني إن كليهما لاعبان جيدان، وإن كوفاتش "بكل الأحوال أراد أن يشركهما في المباراة". فهل كانت مباراة فولفسبورغ اختباراً وتجربة للاعبين ومعرفة ما إذا كانا قد تجاوزا صدمة استبعاد لوف لهما من المانشافت قبل موقعة ليفربول الحاسمة؟

مشاهدة الفيديو 01:48

ليفربول يستعد للمواجهة مع بايرن ميونخ

خطة دفاعية!

لكن رغم الثناء على بواتينغ (30 عاماً) وأدائه في مباراة فولفسبورغ، فإن الشاب زوله يمكن أن يحل مكانه ويتركه المدرب كوفاتش على دكة البدلاء، إذ أن زولة يتفوق عليه بسرعته وتحركه على المستطيل الأخضر. كما أن بواتينغ في المباريات الأخيرة لم يكن دائماً بالمستوى الذي ظهر فيه بمباراة فولفسبورغ، وارتكب العديد من الأخطاء.

لكن ليس من المستبعد أن يشرك كوفاتش كلا المدافعين هوملس وبواتينغ في المباراة لصد هجمات الريدز، وليثبت لمدرب المانشافت، يوآخيم لوف، أن قراره لم يكن صائباً وأن اللاعبين لا يزالان يتمتعان بلياقة عالية وأداء قوي ويمكن الاعتماد عليهما.

ومن المتوقع أن يعتمد كوفاتش خطة دفاعية لمنع الريدز من اختراق صفوف الفريق البافاري وهز شباكه، ومحاولة مفاجأة الضيوف بهجمات مرتدة يحضّرها صانع الألعاب تياغو، لاعب خط الوسط، الذي يشارك معه في تحريكه الإسباني خافي مارتينيز، الذي لا يتوانى عن الرجوع إلى الخلف لتعزيز خط الدفاع لدى الحاجة.

النجم الفرنسي وعجوز بايرن ميونخ فرانك ريبيري (36 عاماً) أيضاً بكامل لياقته وجاهز لتعزيز وسط الفريق، لاسيما وأنه شارك في صنع ثلاثة أهداف خلال تسع دقائق فقط (75 و82 و85) في مباراة فولفسبورغ.

 

ترجيح كفة بايرن

رغم بعض المصاعب التي قد يواجهها كوفاتش في تشكيلة الفريق البافاري أمام الريدز، أعرب نجم المنتخب الألماني السابق والمحلل الرياضي لدى قناة سكاي الرياضية، لوتار ماتيوس، عن ثقته بالفريق البافاري واستعداده لمواجهة الريدز وهزيمتهم في إياب ثمن نهائي البطولة الأوربية، إذ صرح ماتيوس لوكالة الأنباء الألمانية بأنه "مقتنع تماماً بعد الأداء القوي لبايرن ميونخ في المباريات الأخيرة، وأنه سينتقل إلى ربع نهائي البطولة (تشامبيونزليغ)". وتابع معلقاً على نتيجة مباراة الذهاب (0-0) بأنها "جيدة، ولكنها خطيرة أيضاً. فحتى لو سجل بايرن هدفاً سيكون لدى ليفربول مجال كبير (لتغيير النتجية لصالحه). لكن بايرن يلعب على أرضه، وقد سبق له وهزم فرقاً أخرى في التشامبيونزليغ".

كذلك أثنى ماتيوس (57 عاماً)، الذي لعب للفريق البافاري 12 عاماً، على مدرب بايرن أيضاً، وقال: "لقد اجتاز كوفاتش مرحلة الضعف. إنه يسيطر الآن على الفريق تماماً". وتابع مادحاً ناديه السابق: "منذ مدة طويلة لم يكن هناك انسجام لدى بايرن ميونخ كما هو الآن".

فهل يفعلها الفريق البافاري ويقصي الريدز مع مدربهم الألماني يورغن كلوب، الذي أعلن تحديه لمنافسيه محلياً وأوروبياً في البطولة الأوروبية؟ بايرن يعول كثيراً على مباراة مساء الأربعاء وهو ما أكده مدير الكرة في النادي صالح حميديتش في تصريحات نقلها موقع "شبورت1": "المتابعة في البطولة سيكون لها وقع جيد علينا جميعاً. إنها مباراة مهمة جداً".

ع.ج/ ي.أ

 

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع