رحيل يوشوا كيميش عن بايرن ميونيخ ″غير مستبعد″ | رياضة | تقارير وتحليلات لأهم الأحداث الرياضية من DW عربية | DW | 27.01.2020
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

رياضة

رحيل يوشوا كيميش عن بايرن ميونيخ "غير مستبعد"

بدأ يوشوا كيميش مسيرته مع البافاري، وهناك برز إسمه على الساحة الكروية الأوروبية، وهناك أيضا ينتظره مستقبل واعد. مع ذلك، من غير المؤكد أن يبقى مستقبل هذا اللاعب مرتبطا ببايرن ميونيخ فقط.

بمجيئ الإسباني بيب غوارديولا إلى بايرن ميونيخ كمدرب (2013-2016) برز نجم لاعب الوسط الدفاعي يوشوا كيميش، ومنذ ذلك الحين تحول الأخير إلى رقم أساسي في تشكيلة البايرن، وكذلك في صفوف "المانشافت".

اليوم بلغ كيميش من العمر 24 عاما، وعقده مع البافاري ممتد إلى نهاية موسم 2023، ما يعني أنه قد يقضي أفضل فترات مسيرته الاحترافية مع المدافع عن لقب الدوري الألماني لكرة القدم (بوندسليغا)، بيد أن ذلك غير صحيح؟

هذا كان السؤال الذي طرحه عليه صحفيو مجلة "كيكر" الألمانية في حوار نشر في عددها الصادر اليوم الاثنين (27 يناير/ كانون الثاني 2020). ودار السؤال حول ما إذا كان اللاعب ينوي الاستمرار في كتابة سطور هذه المرحلة مع نادي بايرن ميونيخ، فردّ الأخير:

"أنا أطرح على نفسي ذات السؤال. لكنني لا أستطيع الرد حاليا، لأنني لا أعرف ما الأفضل بالنسبة لي في السنتين أو السنوات الثلاثة القادمة". وأضاف كيميش أن هدفه الأساسي حاليا، "ترك بصمة" في هذه المرحلة من تاريخ النادي الألماني، "والهدف الأسمى، الفوز بلقب دوري أبطال أوروبا".

من جهة أخرى، أقرّ اللاعب المعروف عنه فقدانه لأعصابه أحيانا على المستطيل الأخضر، أنه يسعى إلى "السيطرة على انفعالاته"، إذ أنه على قناعة من أن "كثير من الطموح يمكنه الإضرار بصاحبه". كما أن على المرء "إيجاد التوازن بين الطموح والصفاء، واللاعب توني كروس (نجم ريال مدريد) أفضل مثال على ذلك".

و.ب

مختارات